وزير الشؤون الخارجية يستقبل سفير صربيا بتونس بمناسبة انتهاء مهامه



باب نات - استقبل وزير الشؤون الخارجية نور الدين الريّ اليوم الإثنين 29 جوان 2020 بمقر الوزارة سفير جمهورية صربيا بتونس Nikola Lukic الذي أدى له زيارة توديع بمناسبة انتهاء مهامه.

ونوّه نور الدين الريّ بهذه المناسبة بما يجمع تونس وصربيا من علاقات صداقة تاريخية تعود الى سنة 1956 تاريخ إقامة العلاقات الدبلوماسية بين البلدين، وما يشهده التعاون الثنائي من دينامكية بفضل التبادل الدوري للزيارات بين مسؤولي البلدين ووجود إرادة مشتركة لتعزيز هذا التعاون في كافة المجالات.


وأعرب وزير الشؤون الخارجية عن تطلعه لزيارة بلغراد قريبا وعقد الإستحقاقات الثنائية المقبلة بين البلدين الصديقين ومنها بالخصوص الدورة السادسة للمشاورات السياسية التونسية الصربية، مثنيا على الجهود القيّمة التي بذلها الدبلوماسي الصربي طيلة تعيينه ببلادنا لدفع علاقات التعاون وربط جسور التواصل بين المسؤولين التونسيين ونظرائهم في صربيا، خدمة للمصلحة المشتركة للشعبين الصديقين.

كما جدد الوزير خلال اللقاء شكره للسلطات الصربية على التسهيلات التي قدمتها خلال عمليات إجلاء المواطنين التونسيين العالقين في بلغراد، مبرزا الإجراءات التي اتخذتها تونس لإعادة النشاط الإقتصادي والسياحي والجهود التي تبذلها لتطويق تداعيات أزمة كورونا صحيا وتنمويا.
من جهته، عبّر السفير الصربي عن إعتزازه بتمثيل بلاده في تونس، معربا عن عميق شكره للشعب التونسي وللسلطات التونسية على ما لقيه من حفاوة استقبال وتسهيلات ما مكنه من اداء مهامه على أحسن وجه، منوها بمستوى التعاون القائم بين البلدين وحرص بلاده على مزيد الإرتقاء به إلى أرفع المستويات.

Commentaires


0 de 0 commentaires pour l'article 206151