لطفي المرايحي: هناك حقائق ستخرج في كتابي "حديثي في السياسة" بداية الأسبوع القادم




ردّ لطفي المرايحي الأمين العام لحزب الاتحاد الشعبي الجمهوري، خلال استضافته اليوم الجمعة 11 نوفمبر في برنامجémission impossible على راديو إي أف أم، على اتهامه من قبل المحامية وفاء الشاذلي بالوقوف وراء مقتل مديرة إذاعة الشباب عواطف حميدة سنة 2001، قائلا إن من يعرفها عن قرب لا يمكن أن يتأسف إلا عن فقدان تونس امرأة مثلها.


وأضاف المرايحي أن وزيرة العدل قررت إعادة فتح الملف رغم أن القضاة الموجودين في التعقيب رفضوا إعادة فتحه، مشيرا إلى أن اتهامه في القضية أثير كذلك خلال دخوله السباق الانتخابي الرئاسي سنة 2019.

..

.

وبين المرايحي أن رئيس الجمهورية هو الذي كان وراء إثارة هذه القضية والدليل على ذلك لقائه بالمتهم في القضية فقط خلال زيارته على السجن المدني في المرناقية.
كما أكد المرايحي أن البحث بدا مع أطراف أخرى ولم يتم استدعاءه بعد للإدلاء بتوضيحاته، قائلا إنه مستعد للإجابة عن كل الأسئلة التي ستوجه إليه والتي ستقلق البعض، وفق تقديره.
وبين الأمين العام للحزب الشعبي الجمهوري أن هناك حقائق ستخرج في كتابه "حديثي في السياسة" بداية الأسبوع القادم.
..
...



يذكر أن المحامية وفاء الشاذلي كشفت الاربعاء 9 نوفمبر ، ان السلطات القضائية وافقت على اعادة فتح التحقيقات في قضية قتل المرحومة عواطف حميدة مديرة إذاعة الشباب وذلك بمقتضى مطلب التماس تقدم به محامي المحكوم عليه في القضية.

وقالت وفاء الشاذلي ان محامي المحكوم عليه قدّم مجموعة تسجيلات وشهادات جديدة دفعت السلطات القضائية الي اعادة فتح البحث.

يذكر ان وفاء الشادلي كانت لمّحت الي امكانية تورط رئيس حزب حالي في جريمة القتل.







Commentaires


0 de 0 commentaires pour l'article 256461