جابر تعيد الأسطورة ويليامز إلى منافسات التنس من الباب الكبير




وكالات - خاضت النجمة التونسية، أنس جابر أول مباراة لها في منافسات الزوجي رفقة النجمة الأميركية سيرينا ويليامز التي عادت إلى منافسات التنس بعد غياب طويل بسبب الإصابة التي عانت منها، ولكن النجمة التونسية كانت جاهزة لتهدي ويليامز عودة ناجحة.


وواجهت جابر وويليامز، الإسبانية سارة سوريبس تورمو والتشيكية ماري بوزكوفا، في الدور الأول من بطولة إيستبورن، على الأرضية العشبية وذلك قبل انطلاق بطولة ويمبلدون، وقد برزت النجمة التونسية ببعض اللقطات الفنية المميزة.

وخسرت أنس جابر وويليامز، المجموعة الأولى بنتيجة 6ـ2، حيث كان واضحاً أن نقص الاستعداد البدني بالنسبة إلى الأميركية يمنعها من تقديم عرض جيد يساعد على التفوق على منافستيهما.


وكانت المجموعة الثانية أكثر توازناً قياساً بالأولى، ذلك أن جابر وزميلتها نجحتا في تجاوز غياب الانسجام باعتبار أنهما خاضتا أول مباراة لهما معاً وبالتالي كانت المهمة أسهل في بداية المجوعة الثانية، حيث كان اللعب سجالاً ومتعادلاً 3ـ3، قبل أن تنجح جابر في رفع النسق وتنجح في تحقيق التعادل (1ـ1)
..



وكان التعادل مسيطراً على الشوط الحاسم، بشكل كبير وتمسك كل ثنائي بالدفاع عن فرصه في التأهل، إلى أن نجحت جابر في كسب الشوط الحاسم 13ـ11 والمباراة 2ـ1، وهي نتيجة تعتبر مفاجأة قياساً بجهوزية اللاعبتين ولكن بوجود جابر تذللت الصعاب.



جابر تثير دهشة ويليامز وذهولها

وكانت أنس أثارت ذهول وليامز حيث سجلت جابر نقطة بلقطة فنية رائعة//فيديو في الأسفل// بعد تبادل طويل للكرات، الأمر الذي أثار دهشة وليامز وإعجابها أمام مهارة جابر.

وقالت سيرينا بعد المباراة بابتسامة كبيرة: "يا إلهي، لقد كان اللعب مع أنس ممتعا جدا، وكان رائعا!".

من جهتها، قالت جابر بعد المباراة: "إنه لشرف كبير أنها اختارتني للعب إلى جانبها، لأكون صادقة، لم أصدق ذلك (...) كنت متوترة قليلا في البداية للعب مع مثل هذه الأسطورة لكنها جعلتني أشعر أنني بحالة جيدة في الملعب حتى عندما ارتكبت أخطاء".

وتلتقي سيرينا صاحبة 23 غراند سلام في مسيرتها الاحترافية وجابر مع اليابانية شوكو أوياما العاشرة عالميا في منافسات الزوجي والتايوانية تشان هاو-تشينغ الـ49 من أجل بطاقة الدور ربع النهائي.

وتدخل المشاركة في دورة إيستبورن ضمن استعدادات سيرينا التي تراجعت إلى المركز 1204 في التصنيف العالمي، لبطولة ويمبلدون واستعادة إيقاع اللعب بعدما غابت عن المنافسات منذ إصابتها في الفخذ خلال مباراتها في الدور الأول من ويمبلدون العام الفائت أمام البيلاروسية ألكسندرا سانسوفيتش الـ100 عالميا، وودعت باكية.

وقتها كانت سيرينا مصنفة في المركز الثامن.

وبمجرد إعلان عودتها عبر شبكات التواصل الاجتماعي، لم يتردد منظمو بطولة ويمبلدون في تقديم بطاقة دعوة لها.

وفضلا عن تتويجها بلقب البطولة الانجليزية سبع مرات، بلغت المباراة النهائية مرتين في عامي 2018 و2019.

ومنذ تتويجها بآخر ألقابها الكبرى في أستراليا 2017، لا تزال الأمريكية تبحث عن لقبها الـ24 لمعادلة الرقم القياسي باسم الأسترالية مارغاريت كورت، علما أنها خسرت أربع مباريات نهائية في الغراند سلام منذ حينها (ويمبلدون 2018 و2019، والولايات المتحدة 2018 و2019).





Commentaires


2 de 2 commentaires pour l'article 248621

Abid_Tounsi  (United States)  |Mercredi 22 Juin 2022 à 14h 49m |           
منقول عن التعليق أسفله لأخينا أيمن الخرشاني

Abid_Tounsi  (United States)  |Mercredi 22 Juin 2022 à 14h 48m |           
شوفو الأمريكية كفاش لابسة محلاها علاش البطلة متاعنا ما تلبسش كيفها
السترة في عاداتنا وتقاليدنا !