"عودة الى تونس" للفرنسي جان كريستوف شولي: رؤية موسيقية عصرية ومساهمة متميزة لعازف الكمان التونسي عياض اللبان



بعد اكثر من سنة من العمل المتواصل والبحث في التراث التونسي والانماط الموسيقية العالمية المختلفة يصدر المنتج وعازف البيانو الشهير الفرنسي جان كريستوف شولي يوم 30 افريل الفارط البومه الموسيقي الثاني "عودة الى تونس" بعد البوم "ليلة تونسية" بمشاركة متميزة لعازف الكمان والملحن التونسي عياض اللبان والمطربة درصاف الحمداني الى جانب ثلة من المع الموسيقيين من جنسيات مختلفة فرنسية وجزائرية وافريقية.

الالبوم عبارة عن مشروع موسيقي متكامل جمع بين الغناء والعزف والتلحين بروح الجاز الذي تحركه انامل تعزف على الات الساكسفون والقيتار والبيانو والكمان والالات الايقاعية تنهل من التراث الموسيقي العالمي وتحلق من خلاله الى عوالم الموسيقى الغربية تارة والموسيقى العربية في جزئها المتشبع بالارث الحضاري والثقافي الانساني تارة اخرى.


يقول عياض اللبان في تصريح له"اجتمعت مع ثلة من المع الموسيقيين الافارقة والاوربيين لنقدم رسالة مفادها ان الموسيقى بانماطها المختلفة هي بالاساس رؤية نبيلة نتوجه بها الى العالم من اجل السلام والمحبة وهي جسر تواصل بين الاجناس والافكار التي تصب جميعها في نقطة ضوء كونية وهي الانسانية ".

ويضيف" حاولت مع موسيقيين مثل الجزائري كريم زياد والموريسي لين لي مارث وعازف الساكسفون الفرنسي فانسون موسكارت والمطربة التونسية درصاف الحمداني ان نبني جسور تعارف حقيقية بين الثقافات المتوسطية والافريقية بروح الغرب عبر تاليف موسيقي يراوح بين العصري والتقليدي وينهل من منابع الفن التونسي الاصيل والابداع الموسيقي الغربي بتاطير وتوجيه من الفنان الفرنسي الكبير جان كريستوف شولي الذي منحنا فرصة التحليق بابداعنا الموسيقي سواء كان عزفا او تاليفا او غناء الى العالمية ".
واعتبر عياض اللبان ان البوم "عودة الى تونس" هو "عصارة فكر ثوري لرسالة الفن الحقيقية التي لا تعترف بالحدود ولا تولي اهتماما بالاجناس او الديانات بقدر ما تهتم بالانسان وبقدرته على تغيير الواقع نحو الافضل في اطار التعايش السلمي والاندماج الحضاري والثقافي والفني بين الشعوب".

ويشار الى ان مشاركة عياض اللبان في تاثيث مضامين البوم "عودة الى تونس" تاتي بعد تالقه في العديد من العروض الموسيقية سواء في تونس من خلال انخراطه بالاركستر السمفوني التونسي او في الخارج وتحديدا فرنسا وسويسرا فضلا عن كونه متخرج من المعهد العالي للموسيقى بتونس والسوربون بباريس وهو ملحن وعازف كمان متميز حيث قام بتوزيع اوركسترالي للنشيد الوطني التونسي في افتتاح مدينة الثقافة ولديه العديد من الاسهامات الموسيقية والمعزوفات.

Commentaires


1 de 1 commentaires pour l'article 225280

Observateur  (Canada)  |Mercredi 05 Mai 2021 à 11h 53m |           
لا ماحاجتناش لا بيك ،لا برجعتك ولا بفرنسا متاعك و لا حتى بالخبر التافه هذا.