مريم الدباغ: دافعت على ديني الاسلام في برنامج فرنسي ولست نادمة



باب نات - قالت الكرونيكوز مريم الدباغ في مداخلة عبر امواج اذاعة " موزاييك" اليوم ان تصريحاتها المثيرة للجدل في برنامج فرنسي شهير هو رد فعل على محاولة الفرنسيين اهانة الدين الاسلامي.
واضافت مريم الدباغ " صحيح اني معروفة "بالسهريات واللباس الفاضح" لكن في المقابل ارفض اهانة ديني كمسلمة وسادافع عنه بكل قوة".
وتابعت مريم الدباغ " اكثر ما اثار استغرابي هي ردود افعال المتابعين التونسيين الذين شتموني في موقعي على صفحات التواصل الاجتماعي المختلفة".



وكانت مريم الدباغ سجلت الاثنين 5 أكتوبر، أول ظهور لها ككرونيكور في البرنامج الذي يقدّمه الاعلامي الفرنسي من أصول تونسية سيريل حنون touche pas a mon poste.

وكعادتها أثارت أثارت الدباغ جدلا واسعا وخلفت عديد التفاعلات بسبب تصريحاتها التي اعتبرها عديد المتابعين في فرنسا خطيرة ودعوا المجلس الأعلى للاتصال السمعي البصري للتدخل وتسليط عقوبات على القناة بسبب تصريحات الدباغ.

وخلال تعليق الدباغ على الجدل الذي أثارته المغنية العاليمة ريانا باستعمال حديث نبوي في أحد أغانيها قالت "أرغب في قتلها" ما أثار ضجّة واسعة معتبرين ما صدر عن الدباغ تحريض على القتل لا يمكن التسامح معه.






Commentaires


2 de 2 commentaires pour l'article 212341

Fessi425  (Tunisia)  |Jeudi 08 Octobre 2020 à 00h 05m |           
ماكرون تهجم على المسلمين و على الإسلام و قيس سعيد لم تتحرك له ساكنا و جفن ,أما مريم الدباغ ليست بمتدينة و كان إسلامها و إيمانها أقوى من إسلام رئيس دولة الذي يدعي أن عمر بن الخطاب قدوته

Sarramba  (Tunisia)  |Mardi 06 Octobre 2020 à 13h 38m |           
Sans soutenir ni approuver cette imbécile, il est clair que c'est le fait qu'elle soit Tunisienne qui a soule vé ces indignations hypocrites et tendancieuses!!!!!!
si c'était "Nabila" BENATIA qui avait tenue ces propos, tout le monde aurait "rigolé" et lui aurait même demandé comment s y prendrait elle?