مجلة jeune afrique : نساء حول الرئيس قيس سعيّد...كيف أصبحت نادية عكاشة "السيّدة الحديدية " في قصر قرطاج ؟



باب نات - طارق عمراني - نشرت مجلة jeune afrique الفرنسية في نسختها الورقية و موقعها الإلكتروني تقريرا تحت عنوان

? Kaïs Saïed : l’épouse, la « dame de fer », la diplomate… qui sont les femmes autour du président



للصحفية فريدة الدهماني تحدثت فيه عن محيط رئيس الجمهورية التونسية قيس سعيد الذي أحاط حوله مجموعة من الشخصيات المقربة له على مستوى التكوين الاكاديمي (تكوين قانوني) من الوافدين الجدد على السياسة و اغلبهم من النساء .

و اعتبر التقرير أن سعيد قاد حملته الإنتخابية سنة 2019 بشكل غير نمطي عبر مجموعة من المقربين من أبناء جامعة الحقوق في تونس أين سطع نجمه كأستاذ القانون الدستوري ،فبعد توليه السلطة في قصر قرطاج ،عين رئيس الجمهورية نادية عكاشة التي تعرف ب "المرأة الحديدية " في منصب مديرة الديوان و رشيدة النيفر المكلفة بالإعلام و الإتصال و سارة معاوية مكلفة بالتعاون الديبلوماسي .
و أضاف التقرير بأن هذا التوجه من قيس سعيد لتأنيث فريقه أمر ملفت للإنتباه حيث قطع مع العرف الرئاسي الذي يرتكز على الإعتماد على الرجال الأقوياء في هذه المهام.


نادية عكاشة
السيدة السمراء ذات المظهر العسكري بلباسها الرسمي ،الرقم الثاني في قصر قرطاج و بدونها لا يتم اي شيء حيث أنها تمسك بكل المفاتيح ،لم تكن معروفة قبل سنة ،و هي اليوم الذراع الأيمن لرئيس الجمهورية تلازمه في كل تحركاته ،تعمل في الظل بشكل سري للغاية و تتحاشى الظهور الإعلامي ،كانت مهندسة زيارة الرئيس في شهر جوان إلى باريس بشكل محكم ،كما ظهرت في المجلس الاعلى للجيوش و الذي يفترض أن يحضره فقط الرئيس و وزير الدفاع و جنرالات الجيوش الثلاثة.
دخلت القصر كمستشارة للشؤون القانونية لرئيس الجمهورية و في أشهر قليلة نجحت في إقصاء كل من كان حجرة عثرة أمامها لتقلد منصب مديرة الديوان في نهاية شهر جانفي حيث استقال الجنرال محمد الصالح الحامدي الذي انزعج من إستبعاده من بعض الإجتماعات و عدم القدرة على التواصل مع رئيس الجمهورية تلتها استقالة عبد الرؤوف بالطببب الوزير المستشار لدى رئيس الجمهورية .
و في نهاية شهر جانفي تم تعيين نادية عكاشة مديرة للديوان خلفا لطارق بالطيب و هي دكتورة في القانون العام و استاذة مساعدة بكلية الحقوق و العلوم السياسية بجامعة المنار و باحثة في معهد "ماكس بلانك" للقانون العام و القانون الدولي المقارن في هايدلبرغ،شاركت ضمن بعثة مراقبة الاتحاد الاوروبي للإنتخابات التونسية 2011 و 2014 ،تبلغ من العمر 40 سنة و تقطن في منطقة الزهراء بالعاصمة أين يقيم كل من غازي الجريبي وزير العدل السابق و هشام المشيشي وزير الداخلية في حكومة الفخفاخ المستقيلة و المكلف بتشكيل الحكومة الجديدة .
و اضاف التقرير بأن عكاشة نجحت في تكوين شبكة علاقات سياسية عبر مشاركتها في مركز الدراسات البديل الذي تحول لاحقا إلى حزب البديل التونسي برئاسة المهدي جماعة كما تتواتر اخبار عن وجود علاقات لها مع حركة تحيا تونس عبر صداقتها لأمينها العام سليم العزابي وزير التنمية و الإستثمار و التعاون الدولي في الحكومة المستقيلة.
و حسب التقرير فإن ما تتميز به عكاشة هو ثقة رئيس الجمهورية و زوجته القاضية اشراف شبيل فيها.


رشيدة النيفر
المستشارة المكلفة بالإتصال و الاعلام في قصر قرطاج ،صاحبة قلم معارض زمن حكم بن علي ،دافعت عن حربة الصحافة بترؤسها لنقابة الصحفيين ، فرونكفونية كانت زميلة قيس سعيد كأستاذة في كلية العلوم القانونية و السياسية و الاجتماعية في تونس علاوة على تدريسها في معهد الصحافة وعلوم الأخبار كانت عضوا في الهيئة العليا المستقلة للاتصال السمعي والبصري.
لاحقت النيفر عديد الانتقادات منذ توليها منصبها في قصر قرطاج لعدم تفاعلها الايجابي مع وسائل الإعلام ،دخلت في صراع مع الوزير المستشار السابق عبد الرؤوف بالطبيب الذي استقال و هدد بكشف كواليس الخلاف اذا ماتمادت في تزييف الحقائق حسب تعبيره في مداخلة على اذاعة موزايبك معتبرا ان واجب التحفظ يمنعه من ذلك.


اشراف شبيل
زوجة الرئيس قيس سعيد ،حيث اعلن الاخير خلال حملته الانتخابية بأن صفة "السيدة الاولى " غير دستورية و لن يكون لتلك الصفة وجود في صورة فوزه .
قاضية تعرفت على زوجها خلال دراستهما للحقوق في جامعة سوسة .
الى حد هذه اللحظة ورغم انتقالها مع العائلة للإقامة في قصر قرطاج لأسباب أمنية فإنها ترفض الظهور الرسمي لكن هذا لم يمنعها من التواصل مع الناشط رضاالمكي وشقيق الرئيس نوفل سعيد و الناشطة سنية الشرطبي و جميعهم من الدائرة المقربة للرئيس لمتابعة تطور الوضع السياسي في تونس

شخصيات أخرى مهمة في قصر قرطاج

سارة معاوية : مستشارة التعاون الديبلوماسي ،حاصلة على الدكتورا في القانون

هالة الحبيب : ملحق في قصر قرطاج منذ افريل 2020 بحسب مانشر في الرائد الرسمي التونسي دون أي تفاصيل أخرى
صحفية متحصلة على درجة الماجستير في الحضارة الفرنسية و تحصلت على الماجستير في العلوم السياسية ،عملت لفترة في كلية العلوم القانونية ،كانت اجرت لقاء صحفيا مع رشيدة النيفر في شهر اكتوبر 2019 بعد فوز قيس سعيد برئاسة الجمهورية و نشر في جريدة la presse

ريم قاسم: لاعبة كرة اليد سابقة ،متخرجة من معهد الصحافة و علوم الاخبار ،بدأت حياتها المهنية في قسم الرياضة بوكالة تونس للأنباء ، تشغل اليوم منصب المنسقة الإعلامية في قصر قرطاج.

Commentaires


13 de 13 commentaires pour l'article 208214

BenMoussa  (Tunisia)  |Lundi 03 Août 2020 à 07h 39m |           
Sarramba @
كما قال الحق: لعنة الله على الكافرين والفاسقين والظالمين
وقال ايضا: إِنَّ الَّذِينَ يُؤْذُونَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ لَعَنَهُمُ اللَّهُ فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ وَأَعَدَّ لَهُمْ عَذَاباً مُّهِيناً

Sarramba  (Tunisia)  |Dimanche 02 Août 2020 à 21h 56m |           
@BenMoussa ()
قال الحق: فآهجرهم هجرا جميلا

BenMoussa  ()  |Dimanche 02 Août 2020 à 14h 57m |           
الى كل اوفياء باب نات من شرفاء تونس في الرد على الحمقى والسفهاء

إذا نطقَ السفيهُ فلا تُجِبْهُ ـــــ فخيرٌ من إجابتِهِ السكوتُ
فإن كلَّمْتَهُ فرَّجْتَ عنــْهُ ـــــ وإن خلَّيْتَهُ كمدًا يموتُ !

أعرِضْ عن الجاهلِ السّفيهْ ــــــ فكلُّ ما قال فهو فيه
ما ضرّ بحرَ الفراتِ يومًا ــــــ أن خاضَ بعضُ الكلابِ فيهْ !

والصمتُ عن جاهلٍ أو أحمقٍ شرفٌ ـــــ وفيهِ أيضًا لصونِ العِرضِ إصلاحُ
أما ترى الأُسْدَ تُخشى وهيَ صامتَةٌ ـــــ والكلبُ يخسى لَعَمْري وهو نبَّـــاحُ !!

Cartaginois2011  (South Africa)  |Dimanche 02 Août 2020 à 14h 35m |           
في ظل هذه الظروف الغير طبيعية،يجب على جميع مؤسسات الدولة العمل على ان لا تتعدّى مؤسسة رئاسة الجمهورية المشمولات المخوّلة لها في الدستور وهي ضبط الخطوط العريضة للخارجية والدفاع،بالتشاور مع رئيس الحكومة،وليس التسيير اليومي مع الوزراء،و ضمان علوية الدستور بالتشاور مع السلطة القضائية والتشريعية،وعلى الجميع ان يعمل حتى تكون الحكومة التي يتم تزكيتها من طرف نواب الشعب هي التي تحكم،و لا ان يكون رئيسها مجرّد وزير اوّل...لا يجب ان ننسى ان كل سلطة يجب ان
يكون مصدرها الشعب،اما مباشرة او عن طريق ممثّليه

Jehaislestraitres  (France)  |Dimanche 02 Août 2020 à 11h 15m |           
@sarramba......Tes attaques minables contre le président kaiess Saïd sont vouées à l'échec mongol...ta secte et son gourou Ghannouchi l'escroc et sa bande de voleurs leurs jours sont comptés..vous et le rcd vous êtes les deux faces d'une même pièce..
Des malhonnêtes,des voleurs,des incompétents,des escros .....vous serez jugés tôt ou tard marchands de religions

Sarramba  (Tunisia)  |Dimanche 02 Août 2020 à 10h 09m |           
@BenMoussa ()
فعلا، قيسر (بحرف "س") تونس العضيم ليس له لا رجولة و لا عهد و لا أمانة و لا يمين و لا ميثاق
حسبنا الله و نعم الوكيل

Lechef  ()  |Dimanche 02 Août 2020 à 10h 08m |           
L'essentiel est d'arriver au bon port et d'assurer un niveau de vie acceptable à toute la population.
En fait, c'est le résultat qui nous intéresse le plus, puisque l'expérience montre que le sexe importe peu dans ces genres de situation. La femme a montré parfois un niveau de compétence et de sérieux plus élevé que celui de l'homme.

BenMoussa  ()  |Samedi 01 Août 2020 à 17h 33m |           
@Sarramba
أخي الكريم المقصود عادة بالمستوى العلمي هو مستوى الشهائد العلمية المتحصل عليها من المدارس والمعاهد والجامعات وفريق قيس سعيد من النساء المتحصلات على شهائد علمية علمية كلها في القانون ولذلك بدا انه "يفتقد للتنوع في المعارف وتنقصه الرجولة"


3azizou  (Tunisia)  |Samedi 01 Août 2020 à 16h 46m |           
لا محكوم في خير

Sarramba  (Tunisia)  |Samedi 01 Août 2020 à 16h 30m |           
@BenMoussa ()
مع الاسف القانون ليس بعلم و حامله ليس بعالم، بل حِفضٌ ميكانيكي على ضهر قلب لقوانين و ضعية في غالب الاحيان متشاكسة و متناقضة و بائدة و راقدة و لا تنفع من يحملها بشيئ. بل رجال و نساء القانون يبقوا طِوال حياتهم سجناء النصوص القانونية، أما مقاصد القانون و معاني القانون و اهداف القانون و تأول القانون و وضعية القانون..... هاته الاّ لما رحب ربّي
المثال الاوضح و الجلي في هذا الوقت هو بالمناسبة قيس سعيد الذي قضى عمره في أحضان القانون الدستوري و القانون الدولي، و في النّهاية يستدعي "بعض من القبائل اللّيبية" بتِعلّة أنهم يمثلون الشعب اللّيبي، و النّضام العشائري هو مستقبل ليبيا. و في تونس يخطط للانقلاب على الثورة بمشروعه الشعبوي لجماهرية قذافية جديدة؟؟؟؟
حسبنا الله و نعم الوكيل
لكي لا تغضب أخي الكريم أضيف على القانون، الصيدلية والطب والتاريخ و الجغرافيا و القائمة طويلة

Sarramba  (Tunisia)  |Samedi 01 Août 2020 à 16h 10m |           
كلّ عام و أحبّاء الرّحمان و رسوله صلّى الله عليه و سلّم على ثباتهم و ايمانهم

Sarramba  (Tunisia)  |Samedi 01 Août 2020 à 16h 04m |           
La chute et le déclin de La totalité des anciens Empires étaient l'oeuvre exclusives de femmes:
Russie = La Grande Catherine
Chine = L’impératrice Wu Zetian
Les pharaons = Cléopâtre
L'Empire Ottoman = Roxelane, l'épouse adorée de Soliman le Magnifique. qui plus est ancienne esclave!
....................

BenMoussa  ()  |Samedi 01 Août 2020 à 15h 56m |           
فريق تتمتع عضواته بمستوى علمي محترم
يفتقد للتنوع في المعارف وتنقصه الرجولة