برهان بسيس ينصح التيار الديمقراطي بالانسحاب من الحكومة



باب نات - دعا الاثنين 29 جوان، الاعلامي برهان بسيس حزب التيار الديمقراطي الي الانسحاب من الحكومة قائلا "نصيحة للتيار الديمقراطي.... بادروا بالانسحاب من الحكومة و ضعوا الجميع في التسلل".

وتابع موجها كلامه للحزب "السياسة صورة وليست مناظرات قانونية في المحاكم او اللجان.... صورة الحكومة اهتزت وأُصيبت في مقتل بغض النظر عن من هو على حق او من هو على باطل".


وأضاف بسيس ممازحا القيادي بالتيار الديمقراطي ذاكر لهيذب "أول مرة نصايحي مجانية بلاش فاتورة... فقط تعاطفا مع صديقي الدكتور ذاكر لهيذب".



يذكر أن هيئة مكافحة الفساد أكدت الإثنين، وجود "شبهة تضارب مصالح لرئيس الحكومة إلياس الفخفاخ، لامتلاكه أسهما في شركات تتعامل مع الدولة تجاريا".

وقال رئيس الهيئة شوقي الطبيب، في جلسة بالبرلمان، إننا "أمام وضعية تضارب مصالح لرئيس الحكومة إلياس الفخفاخ".

وأضاف: "الفخفاخ قام بالتصريح بمكاسبه بعد تعيينه رئيسا للحكومة في 27 فيفري الماضي، وصرّح بامتلاكه مساهمات في 5 شركات ، وتصريحه لم يتضمّن أن الشركات كلها أو بعضها تتعامل مع الدولة تجاريا".

وأوضح أن "قانون تصريح المكاسب، ينص في المادة 18، بمطالبة الفخفاخ، إحالة التصرف في مساهماته بهذه الشركات لشخص آخر، في غضون شهرين من توليه لمهامه، لكنه إلى اليوم لم يقم بذلك".

وحسب الطبيب، "بقي الفخفاخ وكيلا لشركتين وعضو مجلس إدارة لشركة من أصل 5، حتى تاريخ قريب (15 أفريل و22 ماي الماضيين) وهي وضعية مخالفة للقانون والدستور، وهذه المعطيات لم تُبلغ لنا إلا بتاريخ 25 جوان الجاري عبر مراسلة منه".

ودعا رئيس الهيئة، الفخفاخ إلى "التخلي عن المصلحة المتسببة في وضعية "تضارب المصالح" تطبيقا لأحكام القانون الذي يحجّر على رئيس الحكومة التعامل التجاري مع الدولة".

والخميس، نفى الفخفاخ، في جلسة بالبرلمان الاتهامات الموجّهة له.

وقال "قمت بالتصريح بالمكاسب لدى هيئة مكافحة الفساد منذ منحنا الثقة في 27 فيفري الماضي، والتخلي عن المسؤولية في مجلس إدارة إحدى الشركات منذ شهرين، في 15 أفريل الماضي".

وأضاف "قررت التخلي طوعا عن مساهماتي في إحدى الشركات رفعا لكل الشبهات".

Commentaires


1 de 1 commentaires pour l'article 206154

MedTunisie  (Tunisia)  |Mardi 30 Juin 2020 à 12h 05m |           
يبدو ان التيار الديمقراطي تياس الفساد