ليلي الحداد: سمير ماجول من الحيتان الكبيرة التي استحوذت على 90% من منح الدولة وجاء يبكي ويشكي ويقول الدولة ما عاونتهمش



باب نات - أثارت تصريحات رئيس منظمة الأعراف، سمير ماجول، التى أدلى بها الجمعة 20 مارس خلال استضافته على قناة الحوار التونسي جدلا واسعا وفتح الجدل مجددا حول رجال الأعمال والقروض التي تحصلوا عليها طيلة السنوات الماضية والمنح التي قدمتها الدولة لهم والتعويضات لأصحاب النزل وللبنوك وغيرها.

وفي هذا السياق نشرت النائبة عن التيار الشعبي ليلي الحداد تدوينة للخبير الاقتصادي مصطفى الجويلي الذي أشار الي أن تصريحات ماجول مجانبة الحقيقة واعتبر انها تنم عن وقاحة حسب وصفه.


وقال الجويلي ان سمير ماجول من الحيتان الكبيرة التي استحوذت على 90 بالمائة من منح الدولة التي تقدمها للمؤسسات تحت غطاء تشجيع الاستثمار والتي يقدر مجموعها من سنة 2011 الي سنة 2019 ب42 بالمائة من مجمل القروض التي تحصلت عليها تونس وعلق قائلا "بعد يجي يبكي ويشكي يقلك الدولة ما عاونتهمش".

واعتبر مصطفى الجويلي ان المعركة الحقيقية ليست ضد كورونا بل ضد عصابات المال والتجارة التي خربت البلاد وسرقت ثروات الشعب ودمرت المرفق العمومي.

Commentaires


3 de 3 commentaires pour l'article 200206

Aziz75  (France)  |Samedi 21 Mars 2020 à 16h 45m |           
في الماضي كان يدفع لصندوق 26/26 لبناء مساكن شعبية، عفوا لبناء قصر ليلى بن علي في سيدي ظريف وكمة واحدة لا ينطق بها،و اليوم يصبح و پعيط الدولة لم تعنهم.و يرقض دفع الزمان.الزكات إنت و ضمبرك،شخصيا لا يهمنا،لكن واجبتك الضريبية لا يمكن التهاون عليها و هذا ليس منا منك.

Keyser3050  (France)  |Samedi 21 Mars 2020 à 16h 30m |           
إنّ أوّل الدّروس الّتي نتلقّاها من أجدادنا البحّارة هي معرفة سلوك الحيتان الكبار إزاء المواقف الّتي تواجهها ، بها ننجوا و بها ندرك الصيد الوافر.

Zeitounien  (Tunisia)  |Samedi 21 Mars 2020 à 13h 25m |           
كل من يؤدي زكاته يحاربه أعداء الإسلام.