المرزوقي ينتقد الديمقراطية المباشرة التي ينادي بها سعيد و يصفها بالشعبوية الساذجة و بوابة عودة الديكتاتورية



باب نات - طارق عمراني - نشر رئيس الجمهورية الاسبق الدكتور محمد منصف المرزوقي اليوم الاربعاء على صفحته الرسمية بالفايسبوك اول مقال له بعد إعلانه انسحابه من الحياة السياسية و تجميد نشاطه بالصفحة المذكورة منذ شهرين ...

المقال المنشور على الموقع الإلكتروني للمرزوقي حمل عنوان "عن اي شعب تتحدثون" و تناول بالشرح انواع الشعبوية حيث صنفها الى شعبوية خطيرة و هي شعبوية القائد النازي ادولف هتلر و هي شعبوية تدميرية و الشعبوية الإنتهازية و هي شعبوية ديماغوجية تعتمد على السيطرة على الشعوب عبر الاعلام و تشهد رواجا في أوروبا و الولايات المتحدة الامريكية و يمثلها الرئيس الامريكي دونالد ترامب ،أما الصنف الثالث فهي الشعبوية المثالية الساذجة و تسعى لتقويض الديمقراطية التمثيلية المعمول بها في تونس و تعويضها بديمقراطية مجالسية مباشرة في إشارة لأدبيات الرئيس التونسي قيس سعيد و اعتبر المرزوقي أن الديمقراطية المباشرة "المثالية و الساذجة" يمكن أن تكون مطية لأعداء الثورة لتحويلها الى ديكتاتورية...

Commentaires


3 de 3 commentaires pour l'article 198296

Nouri  (Switzerland)  |Mercredi 19 Février 2020 à 17h 13m |           
@ Sarramba
نعم متفق معك حتى ولو في تونس سبب تعطلها ليس الشعب بل اعداء الشعب.

Sarramba  (Tunisia)  |Mercredi 19 Février 2020 à 16h 45m |           
@Nouri
أخي الكريم اضافة لقولك لا ننسى أن الوعي الديمقراطي عند الشعب التونسي لا زال في فترة "الولادة" و خطر الاجهاض لازال يراوده
قال أحدهم تونس أصبحت ديمقراطية من غير ديمقراطيين

Nouri  (Switzerland)  |Mercredi 19 Février 2020 à 16h 06m |           
سويسرى تعتمد على الديمقراطية المباشرة على طريقة استفتاء الشعب هذه الطريقة ناجحة لكن تتطلب ميزانية مالية كبيرة من الاحزاب ومن الدولة لانهم دائما في حملة اعلامية ومنشورات ... الخ