المكتب السياسي لقلب تونس يوافق على حضور وفد عن حزب قلب تونس للقاء الففخفاخ



باب نات - وافق المكتب السياسي لحزب قلب تونس، اليوم الخميس، على حضور وفد من حزب قلب تونس يترأسه نبيل القروي غدا الجمعة، للقاء رئيس الحكومة المكلف إلياس الفخفاخ.

وأوضح المكتب السياسي للحزب، في بيان أصدره مساء الخميس ، أن هذا القرار يأتي استجابة للدعوة التي وجّهها الفخفاخ إلى رئيس الحزب مساء اليوم للتفاعل مع مذكّرة التعاقد وفحوى المشاورات السابقة التي أجراها مع الأحزاب التي تشكل الائتلاف الحكومي.


وشدّد الحزب على عدم الحسم في مسألة المشاركة في الحكومة المقبلة من عدمها والتفاعل بإيجابيّة في كلّ مراحل التشاور المتعلّقة بها.

وكان رئيس الحكومة المكلف الياس الفخفاخ عقد صباح اليوم اجتماعا في منزل زعيم حركة النهضة راشد الغنوشي يضم رئيس حزب قلب تونس نبيل القروي...

وكتب الفخفاخ التدوينة التالية:
"بطلب من رئيس مجلس نواب الشعب، إجتمع صباح اليوم الخميس 06 فيفري 2020 السيد إلياس الفخفاخ رئيس الحكومة المكلّف بالسيد راشد الغنوشي رئيس مجلس نواب الشعب ورئيس حركة النهضة والسيد نبيل القروي رئيس حزب قلب تونس وذلك من أجل توضيح المواقف وتقريب وجهات النظر وكان اللقاء إيجابيا وبناءً."

Commentaires


9 de 9 commentaires pour l'article 197523

Jehaislestraitres  (France)  |Vendredi 07 Février 2020 à 06h 54m |           
Voilà le gourou Ghannouchi, l'escroc,le criminel continue la destruction progressive de ce pays...ce malfrat Ghannouchi et sa bande de la secte veulent protéger Nabil makarouna et le blanchir...
Cette secte de malfrats et à leur tête le gourou sont les ennemis de ce pays...
Ce fakhfakh n'a aucune dignité..il a vite cédé à la pression de la vermine Ghannouchi..
Pauvre Tunisie...
Le président kaiess Saïd ne pourra jamais lutter seul contre tous ses mafieux..
Les Tunisiens se rendent compte que la secte est leur ennemi..

Ahmedelbeji  (Tunisia)  |Jeudi 06 Février 2020 à 14h 25m |           
اللغة الخشبيّة... ماو قول مقرونة بش يشارك ولاّ لا

Devil  (France)  |Jeudi 06 Février 2020 à 14h 06m |           
...كي سيدي كي جوادو




TOUTOU  (Tunisia)  |Jeudi 06 Février 2020 à 14h 05m |           
قلو حزب المقرونة، لقد قلتها منذ أن تفوه بها الغنوشي المرة الأولى في الحملة الإنتخابية، فقد قلت أن الغنوشي سيجد نفسه مجبرا على التحالف مع القروي و حزبه قلب تونس، لقد أخطأ الغنوشي عندما إنجر وراء (الغشير) المتسلق الشاهد الذي كان أول من أطلق هذا النعت على حزب نبيل القروي حزب قلب تونس، ها قد سفه الغنوشي نفس للمرة الألف منذ بداية مسيرته السياسية أي منذ أربعين سنة، فكم من مرة يصرح تصريحات و بعد يجد نفسه مجبر على التراجع عنها أو ينبري العديد من
القيادات النهضاوية ليجدون تبريرات و تخريجات للورطات التي أوقعهم فيها الغنوشي، و في العموم و من باب بناء حياة سياسية راقية لا يجب على القيادات الحزبية التنابز بالألقاب و التهكم بالنعوت و الطرهات و خاصة من أشخاص يعتبرون أنفسهم ناشطون في أحزاب مرجعياتها إسلامية...

Radhbe  (France)  |Jeudi 06 Février 2020 à 14h 02m |           
اعادة الانتخابات لإعادة الثورة إلى مسارها الصحيح

Bejaoui  (Germany)  |Jeudi 06 Février 2020 à 13h 21m |           
مدام الغنوشي في اللعبة لازم كل الأشياء إلي في رأسه ينفذها وألمقرونة نقز وقوي جداً وأخيراً نجح في خطته .

Rommen  (Tunisia)  |Jeudi 06 Février 2020 à 13h 18m |           
شلبوخ لعدنان يوسف و فتحي التوزري النكرة
الشيخ هو اللي عندو الفلوس و ميزانية 2020 متكية عليه (أو بالأحرى على علاقاته بتركيا و قطر)
الشاهد يعرف هذا و اللي ما يعرفش يمشي لوزير المالية يفسر له

Zakarua  (Tunisia)  |Jeudi 06 Février 2020 à 13h 10m |           
هذا الكل حديث فارغ ! أشكون منهم عنده فلوس وإلاّ قادر يجيب فلوس للخزنه الفارغه؟؟

Karimyousef  (France)  |Jeudi 06 Février 2020 à 13h 02m |           
Pourquoi cette réunion s'est tenue dans la maison personnelle de ghanouchi.
Cela peut à la fois rendre la rencontre conviviale et chaleureuse mais aussi peut être un frein à une discussion libre et franche.