المغزاوي: الحبيب الجملى لم يطرح على حركة الشعب المشاركة في الحكومة، وهو مستعد للتخلى عن برنامج النهضة

Mercredi 20 Novembre 2019



Mercredi 20 Novembre 2019
وات - أكد الأمين العام لحركة الشعب زهير المغزاوي، اثر لقاء جمع وفدا عن الحزب برئيس الحكومة المكلف الجبيب الجملى اليوم الأربعاء بدار الضيافة بقرطاج، أن الجملى لم يطرح على الحركة المشاركة في الحكومة، قائلا " لم يتم التطرق الى هذه المسألة لأنها سابقه لأوانها".

وأضاف في تصريح إعلامي أن رئيس الحكومة المكلّف أكد لوفد الحركة على استقلاليته، التى شككت فيها حركة الشعب نظرا لعدم معرفتها به ولأنه شغل خطة كاتب دولة للفلاحة خلال فترة حكم الترويكا، وكان محسوبا عن حركة النهضة، وفق تعبيره.
وقال " إن اللقاء تطرّق الى التوجهات العامة ووجهة نظر الحركة من مسألة تشكيل الحكومة ومقترحها المتعلّق بحكومة رئيس الجمهورية"، مشددا على رفض الحركة المشاركة في حكومة مرتبطة بصندوق النقد الدولي وليس لها بعد اجتماعي ولا تهتم بالتعليم والصحة وتفتقر لخطة واضحة في مجال مكافحة الفساد.


كما بين أن حركة الشعب لا ترفض مقترح الحبيب الجملى المتعلق بتشكيل لجنة مع الأحزاب التي تفاوض معها لوضع برنامج عمل الحكومة وصياغته قبل التشاور حول هيكلتها، مشيرا الى أن الوفد نبه رئيس الحكومة المكلف خلال اللقاء الى أن كل الحكومات المتعاقبة بعد الثورة تحدثت خلال مشاورات تشكيلها عن برامج دون أن تحققها على أرض الواقع.
وأفاد بأن وفد الحركة التى تحصلت على 15 مقعدا في البرلمان ، أكد لرئيس الحكومة المكلف انّ نجاح الحكومة القادمة هو رهين استقلالية رئيسها وحزام برلماني وشعبي هام وتفاهمات مع المنظمات الاجتماعية ، علاوة على قدرتها على توجيه رسائل الى الشباب الذي انخرط في العملية السياسية وله انتظارات منها.
وأشار المغزاوى إلى أنّ رئيس الحكومة المكلّف قد أبدى استعداده لمناقشة كافة هذه المسائل التي طرحها وفد حركة الشعب ومواصلة التشاور في المرحلة القادمة.
وحول البرنامج الذي أعدته حركة النهضة لعمل الحكومة قال المغزاوي " إن رئيس الحكومة المكلف قد أكد خلال اللقاء أن الوثيقة ستكون منطلقا لصياغة برنامج الحكومة وأعرب عن استعداده للتخلي عنها"، مشيرا الى أن حركة الشعب قد اطلعت سابقا على وثيقة حركة النهضة وتبين لها أنها لم تتطرق سوى الي العموميات على غرار وثيقة قرطاج.

تجدر الاشارة الى أن حركة النهضة، الحزب المعني بتشكيل الحكومة وفق مقتضيات الدستور، أعدت "'مشروع وثيقة تعاقد الحكومة''، قدمت فيها رؤيتها لإدارة المرحلة القادمة وتصورها لبرنامج عمل الحكومة، مشيرة الى أنها ستطرحها للتشاور مع الاطراف السياسية والمنظمات الوطنية.
وتتضمن الوثيقة إجراءات تتوزع على 5 محاور أساسية، وهى مكافحة الفساد ومقاومة الفقر وتطوير المرافق العمومية والإصلاحات الاقتصادية واستكمال المسار التأسيسي وتركيز الحكم المحلي.


  
  
     
  

rtt-719c277032f5152b0b723c21dd01b9cc-2019-11-20 16:38:03






2 de 2 commentaires pour l'article 193010

Rommen  (Tunisia)  |Mercredi 20 Novembre 2019 à 15h 22m |           
لو طلب من المغزاوي تفسير ما قالها لندم على اليوم الذي ولدته فيه امه


Lechef  ()  |Mercredi 20 Novembre 2019 à 13h 19m |           
Oui, c'est la seule voie qui mène à la réussite et à l'évolution de la société . Toute autre voie serait épineuses et non garantie.
C'est le sens de la responsabilité qui démontre l'équité de cette personnalité !






En continu


الاثنين 09 ديسمبر 2019 | 12 ربيع الثاني 1441
العشاءالمغربالعصرالظهرالشروقالفجر
18:37 17:05 14:45 12:18 07:20 05:47

16°
19° % 77 :الرطــوبة
تونــس 12°
2.6 كم/س
:الــرياح

الاثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعة
19°-1214°-1116°-1215°-1216°-11








Derniers Commentaires