عماد بوخريص، القمودي الجديد



حمدي مسيهلي

لا تصدقوا من يهدد بفضح ملفات فساد ويخرج في الاعلام ليتحدث عن ملفات خطيرة سيكشف عنها قريبا جدا، ستمر الأيام ولن يكشف أي ملف فساد وسيحاول استدراج الاعلام الغبي عبر أكاذيب يطلقها وهو متأكد أن لا أحد سيحاسبه على أكاذيبه حتى لو كانت تهدد الأمن القومي.


آخر هؤلاء الرئيس السابق لهيئة مكافحة الفساد عماد بوخريص الذي خرج ليؤكد أنه كشف ملف فساد يتمثل في 20 الف تلقيح منتهي الصلوحية وأنه أنقذ التونسيين في آخر لحظة، طبعا صدقه الكثيرون ممن يتمتعون بنظرية المؤامرة ويشكون أصلاً في جدوى التلقيح، هؤلاء لن يصدقوا تكذيب وزارة الصحة واللجنة العلمية لهذا التصريح الخطير، تخيلوا فقط أن مطلق الإشاعة هو قاض يتحكم في مصائر الكثيرين.

تحولت بدعة التهديد بكشف ملفات الفساد إلى موضة رديئة بدأها ساكن قرطاج وتحولت إلى عادة لدى جماعته من راكبي الدراجة البرتقالية، وآخرهم بدر الدين القمودي رئيس لجنة مقاومة الفساد الذي يتمتع ب"صحة رقعة" خيالية تمكنه من الكذب دون أي اعتذار.

آخر اكاذيبه ادعاء وجود تقرير للاتحاد الأوروبي يقول ان 80 الف مليار من قروض ممنوحة لتونس تبخرت اضافة لتهريب 10 الاف مليار خارج البلاد، لم يعتذر عن أكذوبته رغم خطورتها ولا يزال يظهر في وسائل الاعلام ولازال يرأس لجنة مكافحة الفساد في البرلمان.
تصوروا أن هؤلاء هم المقربون من رئيس الجمهورية الذي دائما ما يستقبلهم في قصره ويساندهم في كذبهم وادعائاتهم، تخيلوا كم من شخص سيصدق هذه الكذبة وسيمتنع عن التلقيح، تصوروا عدد الأشخاص الذين سيفقدون الثقة في وزارة الصحة وفي حملة التلقيح.



أراد عماد بوخريص ارتداء ثوب البطل المقاوم الفساد بعد اقالته، لكنه تحول إلى قمودي جديد ستتصارع وسائل الاعلام لاستضافته والنفخ في صورته ونشر عناوين مثيرة تزيد في خوف الناس، لن يحاسبه أحد على تصريحه وادعاءاته، بل سيحولونه إلى بطل جديد وسط أبطال الورق الذين تعج بهم البلاد.

Commentaires


3 de 3 commentaires pour l'article 227236

BenMoussa  (Tunisia)  |Mercredi 09 Juin 2021 à 16h 50m |           
لمن يسأل "قولولي آلاف المليارات منذ 2011، ... وين مشى، تبخر "
لا لم تتبخر ولم تمش بعيدا فمن يفتح عينيه يراها في كل خطوة واليك بعض الامثلة
الطريق السيارة صفاقس قابس فوقها خمسون قنطرة على مسافة 110 كلم اي بمعدل فنطرة كل 2.2 كلم في مناطق غير مأهولة وبعضها غير مربوط بأي طريق سنتينن بعد بدء استغلال الطريق السيارة والطريق تلف يمينا وشمالا بانتظام لاطالة المسافة
بناء مطار مدني في رمادة : لا سياحة ولا صناعة والحقول البترولية بعيدة عنها ولها مطارها منذ الستينات في البرمة
توسعة مطار صفاقس للمرة الثانية في ظرف 15 سنة وهو بدون اي نشاط منذ اربع سنوات
مضاعفة الطريق البحرية الرابطة بين جربة واليابسة على امتداد ثلاثة كلم وقد بناها الرومان وهي مستغلة الى الآن بدون مشاكل ولا حوادث ولا ازدحام
....

Amor2  ()  |Mercredi 09 Juin 2021 à 16h 39m |           
أثبتت التجارب و مما لا شك فيه أنه كل من يقول سأكشف لاحقا و سأقول و سأوضح وسأبين...
كل من يستعمل سين المستقبل في المجهول فهو كاذب لا مصداقية له...
هاته الحيلة القديمة يستعملها الطغاة من السياسيين ملكًا كان أم رئيس أو زعيم عصابة ... لجسّ نبض العامة من المجتمع أو المحيط... تستند للخيال قبل الواقع...!!!!
يذكرها الفيلسوف الإيطالي ميكافلي في كتابه الأمير!!!!!!

BenMoussa  (Tunisia)  |Mercredi 09 Juin 2021 à 14h 03m |           
مقال يقدم حقائق مهمة
لكن مع الاسف باسلوب سيء جدا وبخاتمة محبطة
من يقرؤ مقالا يريد تنمية معرفته وبحثا عن معلومة صحيحة وليس ليطلب منه 'تصوروا ... تصوروا ...'
وخاتمة المقال "لن يحاسبه أحد على تصريحه وادعاءاته، بل سيحولونه إلى بطل جديد " تعبير على اليأس والاحباط لا تليق بمن يحمل رسالة ويقدم موقفا واضحا جليا