عدد الوفيات بفيروس كورونا يتجاوز عتبة المئة ألف في فرنسا



فرانس 24 - تجاوز عدد الوفيات في فرنسا جراء الإصابة بكوفيد-19 المئة ألف الخميس، بعد تسجيل ما يزيد عن 300 وفاة في الساعات الأربع والعشرين الأخيرة، وفق ما أعلنت السلطات الصحية. فيما كان عدد الوفيات 99,805 يوم الأربعاء.

ويذكر أنه على المستوى الاقتصادي ستكلف جائحة فيروس كورونا فرنسا نحو نصف تريليون يورو خلال ثلاث سنوات بسبب زيادة الإنفاق وانخفاض عائدات الضرائب، وفق ما أعلنه وزير العمل والحسابات العامة أوليفييه دوسوبت لصحيفة "لوفيغارو".


وفرنسا صاحبة ثامن أعلى حصيلة وفيات في العالم جراء كورونا. وتبقى الولايات المتحدة أكثر دولة تشهد وفيات بالمرض التنفسي في العالم، إذ سجلت أكثر من 564 ألف وفاة، تليها البرازيل فالمكسيك ثم الهند.

وتواجه فرنسا موجة وبائية ثالثة، وتخطى عدد المصابين الذين أدخلوا العناية المركزة 5900 مريض، وهي أعلى حصيلة منذ ربيع العام 2020.

وتتهم أحزاب معارضة الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون بأنه سمح بخروج الأزمة عن السيطرة برفضه المتكرر دعوات الأطباء لفرض إغلاق ثالث على صعيد البلاد، إلى أن وافق أخيرا على إغلاق المدارس في الثالث من نيسان/أبريل. كما تتعرض فرنسا لانتقادات بسبب حملة التلقيح البطيئة نسبيا على أراضيها.

وفي حين تسارعت وتيرة التلقيح في الأسابيع الأخيرة، لا تزال فرنسا متأخرة بأشواط في هذا المجال عن دول عدة بما فيها بريطانيا.

وإلى حد الآن بلغ عدد الجرعات التي تم تلقيها في إطار حملة التلقيح في فرنسا 15,75 مليونا، مقابل 40,96 مليونا في بريطانيا.


فرانس24/ أ ف ب/ رويترز

Commentaires


0 de 0 commentaires pour l'article 224355