إيلي الطرابلسي ليس فوق الدولة‎

Dimanche 01 Decembre 2019



Dimanche 01 Decembre 2019
خالد الهرماسي

الإختلاف عندنا في تونس رحمة التعايش التسامح و قبول الآخر لدينا ثقافة و تاريخ نستمده من إرثنا العربي الإسلامي و الزيتوني المعتدل فنحن بحكم الجغرافيا قبل التاريخ شعب متوسطي معتدل في كل شيء بحكم أننا في قلب البحر الأبيض المتوسط فتونس لم تقصي أحد منذ بداية التاريخ كل الحضارات التي مرت بنا تشهد على ذلك...


دون أي تملق أو إنبطاح ليس لنا في وطننا تونس أي مشكل مع الأقلية اليهودية فهم لهم ما لنا و عليهم ما علينا بل أكثر من هذا أحياناً يقع تبجيلهم على الأغلبية رغم ذلك الشعب التونسي الكريم و المتسامح الذي يقبل التعايش مع الآخر لا يصنع من هذه التفاصيل أي قضية...

ما جرنا للحديث في هذا الموضوع هو أولا التصريح الوقح و المستفز لوزير السياحة و النقل بالنيابة روني الطرابلسي لوسيلة إعلام أجنبية يطالب فيها بصغة الأمر الدولة التونسية بمنح المستوطنين الذين ولدوا في تونس جوازات سفر تونسية!!!!!!!!

تزامن هذا التصريح المستفز و الوقح مع إحياء اليوم العالمي للتضامن مع فلسطين و هو كذلك رسالة مشفرة من اللوبي الصهيوني لإحراج رئيس الجمهورية التونسية الذي يعتبر التطبيع مع الكيان الغاصب خيانة عظمى...

إلى الآن ننتظر رد الخارجية التونسية و رئيس الحكومة و رئيس الجمهورية على هذا التصريح المستفز و تجاوز روني الطرابلسي كل الخطوط الحمراء و الإعتداء على صلاحيات رئيس الجمهورية الذي هو وحده من يسطر السياسات الخارجية للدولة...

الأخطر و الأشنع من كل هذا هو التهديدات الخطيرة التي قام بها شقيق الوزير روني الطرابلسي إيلي الطرابلسي المعروف عنه قربه و إنتمائه لدوائر الصهيونية حيث وصف كل قيادات حركة الشعب بالنازيين الجدد وكلنا نعلم معنى هذا الوصف عند الكيان الغاصب !!!!!!



نحمل الدولة الحكومة و رئيس الجمهورية كل خطر أو إعتداء يمس بأي عضو من حركة الشعب التي قد نختلف معها لكن يبقى الوطن و حب تونس هو المشترك بيننا.

كل التضامن مع حركة الشعب التونسية و ننتظر موقف وطني شجاع من رئيس الجمهورية يتماشى مع الوعد الذي أطلقه بصوت عالي وصل إلى العالم التطبيع مع الكيان الغاصب خيانة عظمى...

تونس بلد التسامح و التعايش مع الآخر هذا مبدأ و أصل لكن تونس كذلك لا تقبل لغة التهديد ولو كان من الصهاينة المندسين بيننا...

مرة أخرى التطبيع مع الكيان الغاصب خيانة عظمى


  
  
     
  

festival-6a18bd22da4a76e1133dee6d8ca37954-2019-12-01 12:08:26






2 de 2 commentaires pour l'article 193615

Abid_Tounsi  (United States)  |Lundi 02 Decembre 2019 à 10h 48m |           
و بالمناسبة خدها مني كمواطن تونسي أعتز بعروبتي و بإسلامي : أنت و أخوك و ذووك ما دمتم تعترفون بالكيان الصهيوني و تدعون إلى ما يسمى "التطبيع" معه فأنتم صهاينة و هو ما يعتبر خيانة عظمى لدولة دينها الإسلام.

Abid_Tounsi  (United States)  |Lundi 02 Decembre 2019 à 10h 40m |           
الاعتراف بالكيان الصهيوني و التعامل معه خيانة عظمى






En continu


الاثنين 09 ديسمبر 2019 | 12 ربيع الثاني 1441
العشاءالمغربالعصرالظهرالشروقالفجر
18:37 17:05 14:45 12:18 07:20 05:47

14°
14° % 76 :الرطــوبة
تونــس 13°
3.1 كم/س
:الــرياح

الاثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعة
14°-1314°-1216°-1216°-1215°-11









Derniers Commentaires