مصر.. حبس قيادي يساري بتهمة ''نشر أخبار كاذبة''



الأناضول - قررت نيابة أمن الدولة العليا في مصر، مساء الثلاثاء، حبس كمال خليل القيادي اليساري، 15 يوما على ذمة التحقيقات في "نشر أخبار كاذبة"، وفق مصدرين.

وقالت الشبكة العربية لحقوق الإنسان (غير حكومية/ مقرها مصر)، إن نيابة أمن الدولة العليا قررت حبس خليل لمدة 15 يوما على ذمة التحقيق في قضية متهم فيها بالانضمام إلى جماعة إرهابية ونشر أخبار وبيانات كاذبة".


وأكدت صحيفة المصري اليوم (خاصة) القرار ذاته، مشيرة إلى أن النيابة قررت النيابة استكمال التحقيق معه السبت المقبل.

وخليل، هو أحد أبرز القيادات العمالية واجه مرات عديدة الحبس على خلفية مواقفه المعارضة للسلطات.

ولم يتسن الحصول على تعليق فوري من السلطات القضائية بشأن خليل، الذي قال نشطاء عبر منصات التواصل إنه تم توقيفه الإثنين، عقب وقت قصير من تغريدة هاجم فيها النظام الحاكم.

Commentaires


0 de 0 commentaires pour l'article 189318