تونس وردت 12 بالمائة من حاجياتها من الكهرباء من الجزائر الى موفي 2022 وسط ارتفاع للطلب المحلي

تونس وردت 12 بالمائة من حاجياتها من الكهرباء من الجزائر الى موفي 2022 وسط ارتفاع للطلب المحلي



انخفض انتاج الكهرباء في تونس مع موفي شهر نوفمبر 2022 بنسبة 2 بالمائة مقارنة بنفس الفترة من سنة 2021 ليصل الى قرابة 18154 جيغاواط ساعة في وقت توجهت فيه البلاد الى توريد الكهرباء من الجزائر لتغطية 12 بالمائة من الحاجيات الوطنية.

ووفق بيانات حول الوضع الطاقي لشهر نوفمبر 2022، اعتمد خلال هاته الفترة اسطول انتاج الكهرباء بصفة شبه كلية على الغاز الطبيعي لتوليد الكهرباء حيث تقدر مساهمته باكثر من 97 بالمائة علما وان الانتاج الموجه الى الاستهلاك المحلي ارتفع بنسبة 6 بالمائة

وامنت الشركة التونسية للكهرباء والغاز 95 بالمائة من الانتاج في حين شارك القطاع الخاص بنسبة 5 بالمائة علما وان واردات الكهرباء من الجزائر ارتفعت بنسبة ومكنت من تغطية 12 بالمائة من الحاجيات الوطنية.

وتوقفت محطة الخواص للتوليد المؤتلف رادس 2 عن الانتاج بداية من شهر جوان 2022 وتم ضمها الى اسطول الشركة التونسية للكهرباء والغاز.



Commentaires


0 de 0 commentaires pour l'article 260509