تطاوين: "جمعيّة فعل وإرادة" تتبرع بـ3 أجهزة تنفّس حديثة لمرضى "كوفيد-19" بالمستشفى الجهوي



وات - تبرّعت "جمعيّة فعل وإرادة" بتطاوين، أمس الجمعة، للمستشفى الجهوي بـ3 أجهزة تنفس عصريّة، تم تركيزها بقسم "كوفيد-19" ودخلت حيز الاستغلال مباشرة حال استلامها.
وقالت رئيسة "فعل وإرادة" مروى بقير، في اتصال مع (وات)، انهم تفاعلوا صلب الجمعية مع نداء أطلقه عدد من العاملين في المستشفى بخصوص الوضع الصعب والنقص الكبير لاجهزة التنفس والانعاش، ولاقى هذا النداء استجابة من قبل عدد رجال الاعمال وأبناء الجهة في الداخل والخارج، وذلك في ظرف 4 أيام، ما مكن الجمعية من اقتناء 3 من أحدث اجهزة التنفس، والتي تدخل المستشفى لاول مرة.

وأشارت ذات المتحدثة، إلى الحالة الكارثيّة التي عليها المستشفى الجهوي من حيث التجهيزات والموارد البشرية، حاثّة كافة مكونات المجتمع المدني وعموم المواطنين على الالتفاف حول الاسرة الصحيّة، وتقديم الدّعم حماية لأبناء الجهة ومتساكنيها من هذا الوباء، وفق تعبيرها.

أخبار "وات" المنشورة على باب نات، تعود حقوق ملكيتها الكاملة أدبيا وماديا في إطار القانون إلى وكالة تونس افريقيا للأنباء . ولا يجوز استخدام تلك المواد والمنتجات، بأية طريقة كانت. وكل اعتداء على حقوق ملكية الوكالة لمنتوجها، يعرض مقترفه، للتتبعات الجزائية طبقا للقوانين والتراتيب الجاري بها العمل

Commentaires


0 de 0 commentaires pour l'article 219226