كورونا: عدد من الخاضعين للحجر الصحي الإجباري بالقصرين ينددون بظروف الإقامة غير اللائقة في المبيت المخصص للعائدين من خارج الولاية



وات - ندّد عدد من الخاضعين للحجر الصحي الإجباري بولاية القصرين، بظروف الإقامة "غير اللائقة"، بالمبيت الخاص المخصص للعائدين من خارج الولاية والكائن بمدينة القصرين، بسبب "الغياب التام للشروط الصحية المطلوبة، من نظافة وتعقيم وغياب كلّي للصابون، إلى جانب الإكتظاظ المسجل داخل غرفه"، حسب رواية عدد من المقيمين بالمبيت، في تصريح إعلامي مساء اليوم الثلاثاء.

وطالب هؤلاء الأشخاص الذين خيّروا عدم الكشف عن هوياتهم، بضرورة "تحسين وضع إقامتهم في أقرب الآجال وعزلهم عن بعضهم البعض، كإجراء وقائي واحترازي، لحمايتهم من خطر انتقال العدوى فيما بينهم، في ظل عدم معرفتهم لهويات حاملي الفيروس، مع المطالبة بالمبادرة الفورية برفع عينات لهم لتحليلها والتثبت من سلامتهم.
وقد أطلق الخاضعون للحجر الصحي الإجباري بهذا المبيت، نداءات استغاثة عبر نوافذ غرفهم.

وكان 51 شخصا قدموا من ولايات سجّلت حالات إصابة بفيروس "كورونا"، خضعوا مساء أمس الإثنين، للحجر الصحي الإجباري بهذا المبيت.
وتم مساء اليوم الثلاثاء إخضاع 60 شخصا آخر، قدموا من خارج القصرين، للحجر الإجباري بالمبيت ذاته، وفق ما أفادت به مصالح دائرة الإعلام والندوات بالولاية.

Commentaires


0 de 0 commentaires pour l'article 200428