نساء برلمانيات وقياديات عربيات يشاركن بتونس في تظاهرة ''برلمانيات'' الشرق الأوسط وشمال أفريقيا



وات - تحتضن تونس يومي 26 و27 فيفري 2020 النسخة الثانية من تظاهرة "برلمانيات" الشرق الأوسط وسمال أفريقيا، التي ينظمها كل من مركز المرأة العربية للبحوث والتدريب "كوثر" ومنتدى الفيدراليات الكندي بدعم من سفارة كندا.

وتجتمع نساء من البرلمانات الحالية وأخريات من المجالس البرلمانية السابقة، وقيادات نسائية في السياسة والاقتصاد والتجارة، من المغرب والجزائر ومصر ولبنان وفلسطين والأردن وليبيا والعراق وتونس في هذا اللقاء لمناقشة "أجندة التنمية المستدامة 2030"، و"شبكات التواصل الاجتماعي والعنف القائم على النوع الاجتماعي".
ويهدف هذا الملتقى الى الدفاع عن بيئة أكثر شمولية للنساء، ودعم تحرك النساء البرلمانيات والقياديات العربيات، في اتجاه التأثير الإيجابي على التشريعات والسياسات الشاملة.


وستعتمد تظاهرة "برلمانيات" المعرفة والإحصاءات والإنتاج العلمي ضمن ثلاثة 3 محاور كبرى للنقاش تتمحور حول أهداف التنمية المستدامة 2030، والعنف ضد المرأة في وقت السلم وفي أوقات النزاع، واستخدام وسائل التواصل الاجتماعي كأداة لتمكين النساء.

وسيناقش الخبراء والقيادات النسائية والبرلمانيات هذه القضايا الآنية بهدف وضع مؤشرات تمكن من رصد التقدم المحرز والعقبات القائمة في خصوص المساواة بين الجنسين وحقوق النساء وأوضاعهن، وتطوير أدوات الدعوة ذات الصلة.
يشار الى ان النسخة الأولى من مبادرة "برلمانيات" في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا عقدت في القاهرة وبيروت في الفترة من 3 الى 7 فيفري 2019 وقد جمعت برلمانيات وقيادات نسائية من 11 دولة في المنطقة، شاركن في برنامج تدريب تفاعلي يغطي مواضيع مختلفة مثل القيادة والتشبيك والدعوة عبر الشبكات الاجتماعية، وتبادل الخبرات، وذلك من أجل تعزيز قدارتهن على الدعوة إلى سياسات شاملة.

Commentaires


0 de 0 commentaires pour l'article 198564