قبلي: تميز في الرياضات الفردية رغم محدودية الامكانيات وجهود كبيرة لدعم البنية التحتية الشبابية والرياضية

Mardi 10 Decembre 2019



Mardi 10 Decembre 2019
قراءة: 2 د, 27 ث

وات - /حمد التايب/- بعيدا عن مركز الثقل الرياضي بالعاصمة التونسية بمسافة تتجاوز 500 كلم ومن عمق صحراء الجنوب التونسي اشعت ولاية قبلي برياضييها الذين حصدوا عشرات الالقاب في الرياضات الفردية ومن بينها بالخصوص الرماية بالقوس والسهم والكيك بوكسنغ والملاكمة متصدرين قائمة النخبة الوطنية في هذه الاختصاصات.

التقت وكالة تونس افريقيا للانباء في اطار الدورة التاسعة لبرنامجها "زوم على الجهات" الذي ينجز بالتعاون مع منظمة كونراد ادناور المندوب الجهوي لشؤون الشباب والرياضية، سامي البكري، ليشخص واقع القطاع الرياضي بالجهة وليتحدث عن سر تالق رياضي الجهة.
واشار البكري الى ان رياضيي الجهة يتميزون، بالخصوص، في الالعاب الفردية ومنها الملاكمة بنادي الاولمبي بقبلي والكيك بوكسينغ بالمستقبل الرياضي القلعاوي ونسور سوق الاحد وخاصة في اختصاص الرماية بنادي الرماية بالقوس والسهم الذي انجب بطلين سيشاركان في الالعاب الاولمبية طوكيو 2020، مؤكدا حرص المندوبية على دعم هذه الاندية حتى يتمكن رياضيوها من تطوير نتائجهم.


وابرز انه تم التنسيق مؤخرا مع رئيس الجامعة الوطنية للرماية لتمكين بطلي الرماية بالقوس والسهم محمد حماد و رحاب الوليد من الاقامة في المركز الوطني لاعداد النخبة بهدف تمكينهم من المشاركة في تربصات من المستوى الرفيع في اختصاصهما تحضيرا للمشاركة في الالعاب الاولمبية طوكيو 2020 خاصة وان ترشحهما يحدث لاول مرة في تاريخ تونس.
واوضح المندوب الجهوي للرياضة ان نتائج رياضي الجهة هي ثمرة مثابرة الجمعيات الرياضية وتضحيات الرياضيين الذي تمكنوا رغم عديد الصعوبات من التالق والنجاح، مبرزا ان اكبر اشكالية تثقل كاهل الجمعيات الرياضية بهذه الربوع هي ما تتكبده من مصاريف للتنقل من اجل المشاركة في التظاهرات الرياضية والبطولات التي غالبا ما تنظم في شمال البلاد التونسية.

وقد تعززت البنية التحتية للقطاع الشبابي والرياضي في المخطط الخماسي الحالي، وفق المندوب الجهوي، وذلك بعد انجاز العديد من المشاريع باعتمادات جملية فاقت 30 مليون دينار اذ تعد الجهة اليوم 20 دور شبابية ومركزي اقامة و 4 وحدات تنشيط متنقلة و9 نوادي للشباب الريفي باغلب المناطق من قرية السلام من معتمدية رجيم معتوق على الحدود الجزائرية الى منطقة اسفطيمي على الحدود مع ولاية قفصة، مبينا ان ذلك لا يحجب حاجة عدد من مناطق الولاية لمرافق شبابية ورياضية اضافية.
واعلن، في ذات السياق، أنه سيتم خلال أسابيع او مطلع السنة المقبلة افتتاح دار الشباب بمنطقة بازمة من معتمدية قبلي الجنوبية بعد ان شهدت اعادة تهيئة كاملة باعتمادات قاربت المليون دينار، بالاضافة الى افتتاح دار الشباب برجيم معتوق والتي تعد من اكبر المؤسسات الشبابية من الجيل الثاني بتونس وقدرت تكلفة انجازها ب1 مليون و150 الف دينار و خصصت لها اعتمادات ب200 الف دينار للتجهيزات.
وتتقدم اشغال بناء مركز تخييم صحراوي بمنطقة قصر غيلان تتقدم بنسق حثيث، حسب البكري، الذي أبرز أن الاعتمادات المرصودة لتنفيذ هذا المشروع الذي يهدف الى دعم السياحة الشبابية فاقت 1 مليون و 200 الف دينار.

وابرز المندوب الجهوي للرياضة انه يتم خلال هذه الايام التدخل في اربعة ملاعب رياضية لتصبح قادرة على احتضان المباريات الرسمية في كرة القدم، بالاضافة الى تواصل الاعداد لانجاز مسبح رياضي نصف اولمبي بقيمة تتجاوز 6 مليون و500 الف دينار، فضلا عن احداث مضمار لالعاب القوى باعتمادات تفوق 3 فاصل 5 مليون دينار.


  
  
  

cadre-09fa647f2fd39990684a6e3f431f80f8-2019-12-10 20:03:39






0 de 0 commentaires pour l'article 194146






En continu


الجمعة 24 جانفي 2020 | 29 جمادي الأول 1441
العشاءالمغربالعصرالظهرالشروقالفجر
19:07 17:37 15:15 12:38 07:27 05:57

12°
11° % 100 :الرطــوبة
تونــس 10°
1 كم/س
:الــرياح

الجمعةالسبتالأحدالاثنينالثلاثاء
11°-1018°-914°-1117°-918°-8







Derniers Commentaires