المكّي يتفاعل مع عبير موسي حول النّعاس: لا داع للتهكّم، فنحن نعمل بين 15 و20 ساعة ولا فضل لنا في ذلك



باب نات - قال الأربعاء 1 جويلية، وزير الصحة عبد اللطيف المكي خلال ردّه على مداخلات النواب إنه كان يودّ أن يكون النقاش كلّه على أساس الموضوعية والاحترام.

وفي اشارة لمداخلة رئيسة كتلة الدستوري الحر عبير موسي قال المكي "لا داع للتهكم فنحن في وزارة الصحة نعمل يوميا بين 15 و20 ساعة وأحيانا أكثر ولا فضل لنا في ذلك".


وتابع قائلا "عندما يأخذنا النعاس فذلك نتيجة التزامنا بخدمة البلاد ولا داع لإدخال ذلك في النقاشات السياسية لأن مشاكلنا كثيرة في البلاد ومشاكلنا كثيرة في قطاع الصحة".
يذكر أن عبير موسي وفي مداخلتها خلال الجلسة العامة بالبرلمان المخصصة لتقديم تقرير لجنة التحقيق في حادثة عمدون طالبت في نبرة تهكّمية عرض عبد اللطيف المكي على الفحص الطبي بسبب نعاسه في البرلمان.

الفيديو: 4:38:17



Commentaires


5 de 5 commentaires pour l'article 206314

Karimyousef  (France)  |Jeudi 02 Juillet 2020 à 15h 46m |           
@sarramba.
On travaille tous beaucoup et passe énormément de temps au travail.
En revanche,pour être plus efficace et avoir plus de discernement dans la prise des décisions ,une hygiène de vie s'impose.pour le ministre,que j'apprécie et salue son travail par ailleurs,il me semble important qu'il s'accorde des heures de sommeil suffisantes pour éviter l'épuisement .

Observateur  (United States)  |Jeudi 02 Juillet 2020 à 13h 06m |           
كاذب و يدافع على كاذبون مثله

Sarramba  (Tunisia)  |Jeudi 02 Juillet 2020 à 12h 46m |           
@Karimyousef (France
اخي الكريم كان خدم شوية فهو فاشل و كان خدم برشة فهو مريض علزم عرضه على الفحص الطبي
من ناحية جدية، أنت تقيم بفرنسا ومستواك المهني المرتفع الّّّدي أتوقعه تعرف جيدا أن المسؤولين والكوادر في جميع المستويات 14 ساعة يوميا على الأقل. في حالتي في المعدل أعمل من السادسة أو السابعة الى الثامنة و حت العاعشرة مساء، كل يوم و مدى الدهر يعني السنة. الى أن تنهار عصبيا ويصيبك "البورن أوط" و تنهار فعليا. هدا كل من جاد في عمله و قبل المسؤولية و متب على نفسه النجاح، بعون الله طبعا

Abid_Tounsi  (United States)  |Jeudi 02 Juillet 2020 à 11h 59m |           
هي لم تعرف في حياتها غير الصبة لسيدها المخلوع أو التزغريط له... فلا معنى للإرهاق عندها.

جزاك الله عنا كل خير و دعها تنبح، فذلك دأبها و دأب التجمعيين عموما.

Karimyousef  (France)  |Jeudi 02 Juillet 2020 à 11h 48m |           
الجسم في حاجة ماسة الى النوم.سنة الخالق في عباده.و المكي عليه احترام حاجيات الجسم و العقل.قلة النوم تاثر كثيرا على مردو ده النفسي و الجسدي و المهني