حضر فيها علي السرياطي .. القضاء ينظر في ملف تعذيب وحشي لناشطات بحركة النهضة

حميدة العجنقي


باب نات - نظرت هيئة الدائرة الجنائية المتخصّصة في العدالة الإنتقالية بتونس اليوم الاثنين 29 جوان في القضية عدد 19 المتعلقة بانتهاكات جسيمة وفظيعة تعرّضت لها ثلاث من النّاشطات بحركة النهضة في بداية تسعينات القرن الماضي وهنّ حميدة العجنقي و سلمى فرحات وفاطمة المثلوثي.

ولم يحضر محامو المتضررات ولا من ينوبهم .


وحضر محامي واعلم نيابته على أحد المتهمين وطلب التاخير لمزيد الاطلاع واعداد وسائل الدفاع واحضار منوبه.


وبالمناداة على المنسوب لهم الانتهاك وهم كل من معاذ قيزة و محمد بن محجوب النّاصرو حسن بن فرج عبيد و عبد الله القلال ومحمد علي القنزوعي وعلي السرياطي وبن بن علي الذي وافته المنية لم يحضر أي منهم الا علي السرياطي وطلب التاخير ليحضر معه محاميه خلال جلسة استنطاقه.


وباستشارة النياية العمومية فوضت النظر في التاخير فقررت المحكمة تحديد موعد 16 نوفمبر للمحاكمة .

وكشفت الابحاث في القضية ان المتضررات تعرضن للضّرب والإهانة والتّعرية والتهديد والتحرش والتعليق في وضع الدجاجة المصلية على خلفية انتمائهن لحركة النهضة والنشاط فيها ...

Commentaires


0 de 0 commentaires pour l'article 206077