قيس سعيد على فرانس 24 : عشت مستقلاّ وسأموت مستقلا والحزب الذي أنتمي إليه هو الشعب التونسي



باب نات - توجّه الفائز الأول في الدور الأول للانتخابات الرئاسية، قيس سعيّد، بالشكر لكل من صوّت له ولمن صوّت لمترشّحين آخرين مؤكّدا أنه لو كُتب له تولّي الرئاسة سيكون رئيسا لكل التونسيين.

وفي تصريح لقناة فرانس 24 عقب اعلان هيئة الانتخابات للنتائج، فسّر قيس سعيّد فوزه في الدور الأول بثلاثة عوامل أساسية تتمثل في وجود تحوّل في المجتمع التونسي وفي الحملة الغير تقليدية التي قام بها وفي معاقبة التونسيين للطبقة السياسية الحاكمة.


وأكّد سعيّد على استقلاليته وحياده قائلا "أنا تونسي لا أنتمي لأي حزب ولن أنتمي لأي حزب، عشت مستقلا وسأموت مستقلا وان كان هناك حزب أنتمي اليه فهو حزب الشعب التونسي".

وبخصوص وصفه بأنه لغز غامض قال سعيّد "أنا لست غامضا ولست لغزا فأنا مواطن تونسي أحاول تحمل المسؤولية من منطلق الشعور بالواجب تجاه هذا الوطن والشعب".





Commentaires


2 de 2 commentaires pour l'article 189307

Essoltan  (France)  |Mercredi 18 Septembre 2019 à 20h 24m |           
ERRAJEL a dit son mot et on doit le respecter .
Il a fait le bon choix en choisissant le meilleur parapluie , celui du peuple . Donc notre futur Président n'est pas MOUILLÉ comme certains ZÉROS et ( non Héros ) ...

Tomjerry  (Tunisia)  |Mercredi 18 Septembre 2019 à 14h 35m |           
الاستاذ قيس سعيّد ضع القدس بوصلة، وإحذر عند تكليف رئيس الحكومة، من
- الدولة ضعيفة،
- الإدارة في أسفل السافلين،
- قلبان الفيسة من الغير
- الأحزاب المتمعشّة من ضعف الدولة،
- مافيات المال والأعمال
- المساومات الخاريجية
- طوابير الفاسدين الذين ينتظرون الفرصة
- ....