تونس وتركيا وإعلام السيسي الغبي!

Jeudi 28 Novembre 2019



Jeudi 28 Novembre 2019
نصرالدين السويلمي

*نُشر هذا النص في ما يعرف بالذراع الالكتروني لسلطة العسكر في مصر/ اليوم السابع .


"سجل العجز التجاري لتونس مع تركيا مستويات قياسية خلال الخمسة أشهر الأولى من العام الحالي، حيث بلغت الواردات التونسية من تركيا 2.33 مليار دينار، بينما لم تتجاوز صادراتها إلى أنقرة 332 مليون دينار، وهو ما أدى إلى عجز تجاري يزيد عن ملياري دينار، هذا باختصار حصاد ما فعله حركة النهضة فى تونس بسبب عشرات الاتفاقيات التى وقعتها حكومة الترويكا فى عام 2011 بقيادة حزب النهضة مع الحكومة التركية، و"الترويكا"ائتلاف حاكم رئاسيا وحكوميا وبرلمانيا يتكون من ثلاثة أحزاب ذات أغلبية ممثلة في المجلس الوطني التأسيسي التونسي لتكوين أغلبية مستقرة في الحكم في تونس. تأسس الائتلاف في 22 نوفمبر 2011 وانحل في 20 نوفمبر 2014. ومنذ ظهور المنتجات التركية في الأسواق، تقلص الطلب على السلع المحليّة، مشيرا إلى أن السلطات تعلم هذا الأمر ولكنها تتغاضى عن ذلك ولا تتدخل لحماية صغار التجار والصناعيين وموارد رزقهم ، كأنها تتعمّد تدمير الاقتصاد المحلي، متسائلاً في هذا السياق عن ولاء وانتماء قادة البلاد هل لتركيا أم تونس؟"

"

لنتفاعل الآن مع الخبر الذي نشرته الواجهة الإلكترونية لعسكر مصري، يحتاج ذلك بعض التركيز حتى نقف على درجة الاسفاف والابتذال، جاء في الخبر أن عجز الميزان التجاري التونسي نتيجة لعشرات الاتفاقيات التى وقعتها حكومة الترويكا فى عام 2011 !!! بينما حكومة حمادي الجبالي "الترويكا" باشرت عملها بشكل رسمي يوم 24 ديسمبر، ما يعني أنه ووفق صحيفة العسكر المصري كل تلك الاتفاقيات تم توقيعها خلال 6 أيام!

صحيح أن العجز التجاري، وصل خلال الأشهر العشرة الأولى من سنة 2019، إلى 5ر16506 مليون دينار، لكن ما لم تقله صحيفة العسكر، أن الثلاث دول الاولى التي اختل فيها الميزان التجاري مع تونس هي الصين بعجز وقدره 4ر4963 م د، ثم الجزائر 4ر2651 م د، ثم إيطاليا 2ر2390 م د.

إذا ركزنا مع النص سنجد ان موقع اليوم السابع لم يذكر أي شخصية ولا هو استشهد باقوالها او كتاباتها، رغم ذلك انتقل فجأة الى الحديث على لسان شخص مجهول"..مشيرا إلى أن السلطات تعلم.." هكذا وردت في المقال او الخبر، دون مقدمات، من هو ضمير الغائب، من هو الذي أشار ؟!!!! لا احد يدري... كما ورد في النص "..متسائلاً في هذا السياق عن ولاء وانتماء قادة البلاد هل لتركيا أم تونس؟"!!! من هو الذي تساءل ؟!!! ايضا لا أحد يدري... هنا يكتشف القارئ أنه بصدد عملية قص ولصق اعترتها لخبطة، لذلك فشل اليوم السابع حتى في القص والتلصيق! غريب! كيف تفشل منابر راس مالها بالمليارات وتحت ذمتها الجيوش المجيشة من الصحفيين والمحللين والخبراء، كيف تفشل في تلصيق جملة، وتنجح في تدمير حلم شعب.


  
  
     
  

festival-669bcc1c240a1e33a36fed530a275e1a-2019-11-28 20:29:33






1 de 1 commentaires pour l'article 193498

MedTunisie  ()  |Vendredi 29 Novembre 2019 à 06h 34m |           
اختلال التوازن يعود للمسؤولين و لبدة من التشجيع على الإنتاج المحلي






En continu


الأربعاء 11 ديسمبر 2019 | 14 ربيع الثاني 1441
العشاءالمغربالعصرالظهرالشروقالفجر
18:38 17:05 14:45 12:19 07:21 05:49

14°
16° % 58 :الرطــوبة
تونــس 12°
5.7 كم/س
:الــرياح

الأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
16°-1216°-1217°-1118°-1420°-11









Derniers Commentaires