بحور متقاطعة سهرة رمضانية في مهرجان المدينة بالمنستير



باب نات - واكب جمهور مهرجان المدينة بالمنستير أمس سهرة رمضانية تحت عنوان "بحور متقاطعة" في فضاء معلم دار الشرع بالمدينة العتيقة بالمنستير.
واعتبر الشاعر فاضل المهري أنّ "بحور متقاطعة" سهرة رائقة وممتعة جدّا فيها تنوع موسيقي راق وصوت رائع لمحمد زكي درويش وحضور لشعراء يمثلون مدارس شعرية على غرار محمد الحبيب الزناد وسالم اللبان ويوسف رزوقة وبشير بكّار الذي يمثل نوعية أخرى من الشعر.

وقال الأستاذ حسين بلحاج يوسف في تصرح لوات إنّ السهرة متميزة وتتطلب توفر قدرة استيعاب في مجال الشعر باللّغة الفصحى والدارجة التونسية لدى السامع موضحا أنّ الشاعر محمّد الحبيب الزناد له خيال شعري ممتاز جدّا وطريقة إلقاء متميزة وكذلك هناك خيال شعري لدى سالم اللبان الذي قرأ قراءة شعرية ومسرحية.

كما أنّ للشاعر الشعبي بشير بكّار طريقة إلقاء متميزة وتفاعل معه الجمهور وليوسف رزوقة شعر ممتاز رغم أنّ إلقاءه لا يشدّ السامع.
وأضاف أنّ الأستاذ الفنّان العراقي محمّد زكي درويش قدم المقام العراقي وغني فيه "مَايْحَانَه" و"طالعة من بيت أبوها" في مقام "الجَهْرْ كَا" وله طاقة صوتية ممتازة ومتميزة.
واعتبر الفنّان التشكيلي محمود قفصية أنّ السهرة قدمت شعراء يجمع بينهم صدق الكلمة والوطنية في العطاء الأدبي الذي يرتكز على أخلاق ومبادئ سامية لكلّ الشعوب وأكد كمال الغمراسي عضو الهيئة المديرة لجمعية صيانة مدينة المنستير أنّ السهرة كانت مميزة وراقية وخفيفة الظل استمعوا خلالها إلى قصائد شعرية من مدارس مختلفة بإلقاء شعري متميز مع مراوحة موسيقية عراقية أصيلة.
وقال الشاعر يوسف رزوقة إنّها سهرة نوعية فيها من الإبداع ما فيها وقطعت مع الارتجال وكانت بمثابة ترويحة إبداعية مشيرا إلى أنّ ّ في السهرة تداخل للفنون من خلال الموسيقي والشعر والاحتفاء بالسرد وذلك بتكريم الأديبتين آمنة الرميلي ونبيهة العيسي اللتين فازتا بجائزة كومار 2016.
وبيّن الشاعر عبد الحكيم الربيعي رئيس صالون الربيع الثقافي بقصيبة المديوني والذي نشط سهرة "بحور متقاطعة" أنّ "مرايا الغياب" رواية بلغة شعرية لنبيهة العيسي وتحدثت آمنة الرميلي في "توجان" عن الحياة اليومية للمواطن التونسي بعد الثورة.
واعتبر الهكواتي سالم اللبان أنّه يمكن الارتقاء بالسهرات الشعرية لتكون عروضا فرجوية حيّة فيها إخراج.
وأفادت هالة بن سعد المندوبة الجهوية للثقافة والمحافظة على التراث بالمنستير أنّ المندوبية ستجعل السهرة الشعرية فقرة قارة في مهرجان المدينة في الدورات المقبلة حتى لا تقتصر سهراته على الموسيقي وتكون متنوعة.

Commentaires


0 de 0 commentaires pour l'article 127442