تواصل الحفريات بالموقع الاثري "كستيليا" بتوزر



انطلقت بداية شهر اكتوبر الحالي المرحلة الخامسة من الحفريات بالموقع الاثري "كستيليا" الواقع بمدخل مدينة دقاش بولاية توزر وذلك بعد الاكتشافات الاثرية الهامة المسجلة بنفس الموقع ابان انطلاق الحفريات فيه سنة 2017.

وقد انطلق الباحثان بالمعهد الوطني للتراث مراد الشتوي والعربي الصغير العربي في تعزيز اشغال الحفرية الاثرية بموقع "كستيليا" نظرا لثرائه على مستوى الاكتشافات الاثرية المسجلة حيث كان اهم اكتشاف به سنة 2019 وهي آثار كنيسة مسيحية بيزنطية تعود للفترة الرومانية المتاخرة اي حوالي القرن الخامس ميلادي والمعالم المحيطة بها وهي عبارة عن بناءات خصصت للسكن.
وحسب ممثل المع
هد الوطني للتراث بتوزر مراد الشتوي فقد" تم خلال المرحلة الثالثة من الحفريات بموقع "كستيليا" سنة 2019 العثور على اربعة قناديل خزفية موجودة داخل الكنيسة البيزنطية والعديد من النقود وقع حفظها للكشف عن طبيعتها وتحديد الفترة الزمنية لانشاء الكنيسة "معتبرا ان "الحفريات ستمتد على كامل الموقع المقدر مساحته بهكتار واحد تقريبا بهدف تحديد ملامح بقية جدران المنازل التي كانت قائمة بما يساهم في تثمين الموقع تراثيا وحضاريا مثلما يعزز مكانة السياحة الثقافية بالجهة".

Commentaires


0 de 0 commentaires pour l'article 234629