حركة "الشبيبة من أجل المناخ" تتظاهر يوم السبت القادم للمطالبة بالإعلان عن حالة طوارئ مناخية



تعتزم حركة "الشبيبة من أجل المناخ" في تونس وهي مجموعة من النشطاء الشبان تعمل من أجل التوعية والتحسيس باثار التغيرات المناخية، التظاهر يوم السبت 18 سبتمبر 2021، بالعاصمة، للمطالبة بالإعلان عن حالة طوارئ مناخية.

هذا التحرك يأتي بعد أن ألقت التغيرات المناخية بظلالها على تونس، على غرار ارتفاع موجات الحرارة إلى مستويات قياسية وشح الموارد المائية، وفق ما بينته الحركة على صفحتها بالفيسبوك. وطالبت في هذا الاطار أصحاب القرار "بتحمل مسؤولياتهم وإرساء قوانين بيئية أكثر تكيفا مع التغيرات المناخية".

ونددت الحركة بما اعتبرته " باللامبالاة السياسية لآفة التغير المناخي" مشددة على حق الأجيال الحاضرة والقادمة في بيئة نظيفة وصحية".
يذكر أن المعهد الوطني للرصد الجوي سجل يوم الأربعاء 11 أوت 2021، درجات حرارة قياسية في مختلف جهات الجمهورية وقد تصدرت ولاية القيروان قائمة أعلى درجات الحرارة في تاريخ البلاد التونسية والمركز الثاني عالميا والأول إفريقيا بدرجات حرارة بلغت 3ر50 درجة.


Commentaires


1 de 1 commentaires pour l'article 232320

BenMoussa  (Tunisia)  |Lundi 13 Septembre 2021 à 15h 50m |           
هم حسب الصورة اطفال يقع استغلالهم من اجل التهوين من حالات الطوارئ واظهارها بانها عمل ايجابي كله فوائد
اين منظمات حمماية الطفولة ؟ ! !