منوبة :اقبال كبير على مركز التلاقيح يتسبب في حالة من الفوضى تطلبت تدخل الامن



وات - شهد مركز التلقيح الجهوي بمركز الطب المدرسي والجامعي بعد ظهر اليوم الثلاثاء ، اقبالا كبيرا من المواطنين المسجلين بمنظومة التلاقيح وخاصة من فئة الشباب.
وقد انطلق التوافد على المركز منذ الساعة الحادية عشر صباحا باعداد كبيرة وذلك رغم حرارة الطقس، مما تسبب في حالة من الاكتظاظ الكبير، خاصة داخل فضاء المركز، وهو ما حال دون احترام البروتوكول الصحي .
وانتقد الحاضرون عملية اسناد الارقام قبل انطلاق توقيت المركز المعلن عنه رسميا من قبل وزارة الصحة وهو ما تسبب في حالة من الفوضى وفق تصريحات عدد من المشرفين على المركز ل"وات"، والذين اشاروا الى ان ما آل اليه الوضع في فضاء الانتظار بالمركز يعد حلقة عدوى بامتياز نظرا لعدم احترام التباعد الجسدي .


واكدت المديرة الجهوية للصحة هاجر الطرابلسي التي ادارت المركز ان الاطار الطبي وشبه الطبي وعددا من المتطوعين تجندوا لتنظيم المركز بتقديم 700 رقم فقط للمواطنين المتواجدين بفضاء المركز، على ان تتواصل عملية تقديم الارقام للبقية الذين استحال الوصول اليهم على اعتبار تواجدهم في صف انتظار خارج المركز يمتد الى محطة المترو المجاورة.

واشارت الى ان الامكانيات المتوفرة من الموارد البشرية من الاعوان والمتطوعين لا تسمح في التوقيت المعلن عنه من تلقيح اكثر من 1500 مواطن ، وقد استنزفت الجهود في التنظيم في فضاء المركز خاصة مع التوافد الكبير والاقبال المضاعف من المواطنين على التلقيح.
هذا وقد تدخلت وحدات الامن الوطني بمنوبة داخل وخارج المركز لتنظيم الحاضرين بالمركز، و الاجابة عن استفسارات المواطنين الذين اضطر اغلبهم للمغادرة لتعذر الحصول على رقم للدخول ، وفقدان الامل في تلقيح الجميع ، الذين حلوا بالمركز من جميع معتمديات الولاية، على اعتبار انه المركز الوحيد الذي امن عملية التلاقيح اليوم بالجهة.
ووسط دعوات الى تنظيم مثل هذه الحملات ، والاعداد المسبق لها على المستوى المركزي خاصة حتى لا تتحول الى بؤر عدوى محتملة وتشكل تهديدا لصحة المواطنين، من المنتظر غدا ان يفتح مركز التلقيح طبربة ابوابه في اطار نفس الحملة التي اعلن عنها لتطعيم المواطنين والمواطنات بالجرعة الأولى للقاح المضاد لفيروس كورونا خلال أيام العيد بلقاحي "استرازنكا" للفئة العمرية 45 سنة فما فوق" و"سينوفارم الصيني" للفئة العمرية 18 سنة فما فوق.
يذكر ان ولاية منوبة سجلت امس الاثنين 14 حالة وفاة موزعة على منوبة ب 03 حالات ثم البطان والمرناقية ودوار هيشر وطبربة وبرج العامري.

Commentaires


0 de 0 commentaires pour l'article 229506