المدير الفني للجامعة التونسية لألعاب القوى: نراهن على تاهيل ستة عدائين الى اولمبياد طوكيو عبر البطولة العربية



وات - يراهن ستة عدائين تونسيين على الاقل على التأهل لأولمبياد طوكيو في البطولة العربية التي ستنطلق غدا الأربعاء بملعب ألعاب القوى برادس حسب ما أفاد حمادي بن سعيد المدير الفني للجامعة التونسية لألعاب القوى.

وأوضح في تصريح لوكالة تونس افريقيا للأنباء (وات) أنّ من بين الرياضيين الذين قطعوا شوطا هاما في مسار الترشح للألعاب الأولمبية الى جانب عبد السلام عيوني المترشح سلفا للأولمبياد، هم محمد علي التواتي، ومروى بوزياني وأحمد الجزيري ومحمد أمين الجينهاوي.

وكشف أنّ تأجيل البطولة الافريقية، التي كان من المقرر أن تجرى خلال هذا الشهر في وهران الجزائرية، بسبب جائحة كورونا، تسبب في اهدار فرصة التأهل للأولمبياد لما يقارب 10 عدائين، نظرا لعدد النقاط الكبير التي قد تمنح لهم في البطولة.

وقال أنّ البطولة العربية لألعاب القوى في دورتها الـ 22 ستكون فرصة للعناصر الوطنية المعنية بالترشح للأولمبياد لمزيد الاحتكاك بالأبطال.

وبيّن أنّ الهدف الأساسي للجامعة التونسية لألعاب القوى، والمرسوم منذ سنة 2018، هو صناعة أبطال يعوّل عليهم خاصة في أولمبياد باريس 2024، قائلا في هذا الخصوص انّ العمل القاعدي قد أثمر نتائج مبشرة وأنّ العناصر الوطنية ستكون جاهزة وفي أوج عطائها بعد 3 سنوات، كما ستشرّف تونس وتهديها ميدالية في بطولة العالم 2022 ، المقررة في أوريغون الأمريكية، بحسب قوله.

واوضح أنّ الحصول على ميدالية أولمبية يستوجب العمل المكثف مع الرياضيين لمدة لا تقل عن 6 سنوات، وهو ما يفسّر التركيز على أولمبياد باريس 2024 واعتباره الهدف الأساسي للرياضيين التونسيين خصوصا الذين كانت تتاروح أعمارهم في 2018 بين 23 و 24 سنة.

يذكر أنّ تونس ستكون ممثلة في البطولة العربية لألعاب القوى والتأهيلية لأولمبياد طوكيو بـ 35 رياضيا هم:

--في صنف الذكور:
محمد فارس الجلاصي (100 م و 200 م و 400 م و400 / 4)، رامي البلطي (200 م و400م و400م / 4) ، رياض الشنني (800 م و1500م و400م / 4)، عبد السلام العيوني (800 م و1500م و400م /4)، طلال خلفي (5000م)، ابراهيم الجريدي (5000م)، محمد أمين التواتي (400 م حواجز)، أحمد الجزيري (3000 م موانع)، محمد أمين الجهيناوي (3000 م موانع) ، عمر يحي ( 3000 م موانع)، اسكندر الزرلي (دفع الجلة و رمي القرص)، أكرم ساسي (دفع الجلة ورمي القرص)، وليد المكني ( رمي الرمح)، مرتضى بوزيان (رمي المطرقة)، مجدي شحاتة (القفز بالزانة)، رؤوف الدريسي (20 كلم مشي)، عاطف سعد (نصف الماراطون)، خليل السلطاني (نصف الماراطون)، محمد أمين التواتي 400 م /4).
--في صنف السيدات:
هيفاء طرشون (800 م 400م / 4 )، رحاب الظاهري (1500م و 3000 م موانع) ، مروى بوغانمي (5000 م و 400 م / 4) ، ندى الشرودي 100 م حواجز و دفع الجلة و رمي الرمح)، مروى بوزياني (3000 م)، شيماء شويخ (دفع الجلة ورمي القرص) ، روند الذويبي ( رمي القرص) ، غادة حمداني (الوثب الطويل والوثب الثلاثي)، درة محفوظي (القفز بالزانة) ، مريم صراصرة (القفز بالزانة)، شهيناز النصري (20 كلم مشي) ، ريهام بوزيدي ( 20 كلم مشي) ، سمية الظاهري (نصف الماراطون)، محبوبة بلقاسم (نصف الماراطون)، هالة حمدي ( 400 م / 4) ، ايناس بلقاسم 400 /4).


Commentaires


0 de 0 commentaires pour l'article 227608