البرلمان يمنح الثقة لحكومة إلياس الفخفاخ بأغلبية 129صوتا

Photo credits Yassine Gaidi/AA


وات - منح مجلس نواب الشعب، فجر اليوم الخميس، الثقة المطلوبة للحكومة المقترحة من قبل إلياس الفخفاخ، وذلك بعد ساعات من المداخلات من مختلف الكتل البرلمانية.
وصوت لفائدة الحكومة المقترحة 129 نائبا، في حين عارضها 77 ، مع تسجيل احتفاظ نائب واحد بصوته.
وتم التصويت لفائدة الحكومة عملا بأحكام الفصل 89 من الدستور ومقتضيات الفصلين 142 و143 من النظام الداخلي لمجلس نواب الشعب.
وكانت الجلسة العامة للبرلمان قد انطلقت منذ صباح يوم امس الاربعاء .

وعبر الفخفاخ قبل عملية التصويت وفي تعقيبه على مختلف مداخلات النواب عن الأمل في أن تبني حكومته "وحدة وطنية جديدة وحقيقية لتونس مستندة إلى عقد جديد"، مؤكدا حاجة هذه الحكومة (32 عضوا) الى دعم حقيقي من كل العائلات السياسية المؤمنة بالثورة، والتي دعاها الى التوحّد خدمة للبلاد.

كما شدد الفخفاخ على أن حكومته المقدمة إلى البرلمان لنيل الثقة اللازمة، تتضمّن كل العائلات السياسيّة والفكريّة، وأنه سعى إلى أن تكون الحكومة مجسّدة للمصالحة الوطنية.

وكان مسار تشكيل حكومة إلياس الفخفاخ، قد إنطلق يوم 20 جانفي الماضي، عقب رفض مجلس نواب الشعب منح الثقة لحكومة الحبيب الجملي، رئيس الحكومة المقترح من قبل حركة النھضة (54 نائبا).

Commentaires


7 de 7 commentaires pour l'article 198740

Jehaislestraitres  (France)  |Jeudi 27 Février 2020 à 13h 15m |           
Ils ont tout simplement pour éviter la dissolution ces clochards...
Tôt ou tard cette assemblée sera dissoute et le pouvoir reviendra au peuple avec son président kaiess Saïd...
Le reste c'est de la grosse *****..

Kerker  (France)  |Jeudi 27 Février 2020 à 12h 20m |           
A babnet
Votre radio reste toujours inaccessible

RESA67  (France)  |Jeudi 27 Février 2020 à 10h 53m |           
Bonne chance au gouvernement et à M. Fakhfakh.
Il est temps de reprendre le travail, sérieusement!

Karimyousef  (France)  |Jeudi 27 Février 2020 à 08h 35m |           
La Tunisie a trop souffert des divisions qui ont impacté directement l'économie du pays.
J'espère que les partis politiques formant ce gouvernement seront à l'hauteur et consacrent toutes leurs énergies à l'intérêt national.

Mnasser57  (Austria)  |Jeudi 27 Février 2020 à 07h 53m |           
نتمنى لها النجاح ففي نجاحها نجاح تونس
نتمنى من الجميع ان تكون لهم حسن النية لبناء الوطن لا لخيانته والتفريط فيه
نتمنى ان تكون هناك ارادة صلبة وعزيمة ثابته وايادي قوية وليست مرتعشة للضرب على الفساد وتوفير الامن اللازم

Humanoid  (Japan)  |Jeudi 27 Février 2020 à 07h 42m |           
حكومة خائبة كسابقاتها بلا شك.
لا أفهم لماذا يحمل لنا المشهد السياسي نفس الوجوه في كل مرة !
أليس في تونس كلها شخص نقي نظيف يحمل الجنسية التونسية وحدها وولاؤه لتونس وحدها ؟

Jraidawalasfour  (Switzerland)  |Jeudi 27 Février 2020 à 07h 17m |           
👁 حكومة تقشف و مصغرة لاستهلاك بقية القروض 💰 للأجــــــــــــــــور،،،،،،