مهدي جمعة: أمن الجزائر من أمن تونس و أمن تونس من أمن الجزائر



باب نات - أكد رئيس الحكومة مهدي جمعة، مساء يوم السبت أن زيارته للجزائر تعكس العلاقات "المتينة" القائمة بين البلدين معربا عن أمله أن تكون هناك فرص أخرى لتعزيزها.

و أوضح السيد جمعة للصحافة عقب وصوله إلى مطار هواري بومدين أن زيارته للجزائر بعد تعيينه مؤخرا على رأس حكومة بلده هي "إشارة للعلاقات المتينة الموجودة بين البلدين الشقيقين و التي تعتبر تاريخية و عضوية حيث لمسنا وجود تعاون بينهما في كل الأزمات و المحن".
و نقلا عن وكالة الأنباء الجزائرية أضاف جمعة أن :"أمن الجزائر من أمن تونس و أمن تونس من أمن الجزائر" مؤكدا وجود شراكة أمنية كبيرة بين البلدين.
من جهة أخرى، أعرب السيد جمعة عن أمله أن تكون هناك فرص أخرى لدفع العلاقات بين الجزائر و تونس في جميع الميادين لا سيما الاقتصادية مغتنما الفرصة للتعبير عن شكره لرئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة على اهتمامه "المتواصل" بما يجري في تونس.



و قد كان في استقبال السيد جمعة لدى وصوله لمطار هواري بومدين الوزير الأول عبد المالك سلال. للإشارة تأتي هذه الزيارة التي ستدوم يومين بدعوة من السيد سلال.

Commentaires


5 de 5 commentaires pour l'article 79185

3YBROUD  (Tunisia)  |Dimanche 02 Février 2014 à 19h 23m |           
و لنا الجباه السمر تنضح عزة"
شماء تحتقر الهوان وجودا
ولى الظلام و لاح من اوراسنا
فجر أطل على الوجد جديدا
فيا خفافيش الدجى غيبي
"فلن نبقى الزمان رقودا

شاعر الثورة الجزائرية.

Mectn  (Italy)  |Dimanche 02 Février 2014 à 18h 22m |           
S’il y a un peuple ds le monde qui nous aime et qui nous respecte ce sont nos frères algériens !!!

Celtia  (France)  |Dimanche 02 Février 2014 à 09h 44m |           
Il faut créer une force de sécurité commune avec l'Algérie pour protéger les frontières des menaces terroristes des frères echyatines , et pour mettre fin à la contre bande qui ruine l'économie.
Personne n'est contre l'islam , tout le monde est contre la dictature et les idées pourries des ikhouans.

Abid_Tounsi  (United States)  |Dimanche 02 Février 2014 à 07h 52m |           
Correction :
"بعد انتخابه على رأس الحكومة".... الأصح القول : "بعد تعيينه على رأس الحكومة"

Elwatane  (France)  |Samedi 01 Février 2014 à 23h 37m |           
تحيا الجزاءر الحبيبة اللتي يبقى مثل لها موقع خاص في قلوب العرب مهما طالت الأيام لن ننسى سنوات القهر و الظلم و العذاب و التنكيل و التقتيل لن ننسى ابطال و بطلات الجزاءر و إخوتهم في تونس لن ننسى ناصر العظيم و ما فعله
و اخيراً و ليس هذا الأهم لن ننسى مؤامرات بورقيبة على الثورة و تخاذله
و تبا اليوم و غداً لفرنسا الغادرة