قيس سعيد يتهم أطرافا باختلاق أزمات ويتوعدهم بالمحاكمة

قيس سعيد يتهم أطرافا باختلاق أزمات ويتوعدهم بالمحاكمة



اتهم الرئيس، قيس سعيد، أطرافا لم يسمها باختلاق الأزمات وصرف أنظار الشعب عن القضايا الحقيقية، متوعدا إياهم بـ"محاكمة عادلة".


وقال سعيد في كلمة له خلال توجهه إلى مركز الاقتراع بالعاصمة تونس اليوم الاثنين: "إنهم يختلقون الأزمات، والهدف هو أن لا نهتم بالشأن والقضايا الحقيقية، ويعتقدون أنهم بمنأى عن المحاسبة والمحاكمات العادلة، حتى تعود الأموال المنهوبة من الخارج".

وأضاف: "سنبني معا بسواعدنا وأفكارنا جمهورية جديدة تقوم على الحرية الحقيقية والعدل الحقيقي والكرامة الوطنية".

وتابع: "سنبدأ معا تاريخا جديدا يقوم على مسؤولية المسؤول أمام الشعب الذي اختاره، لا أن نشاهد ما شاهدناه في البرلمان.. كانت كل يوم تتشكل كتل جديدة، بل أحزاب لم تكن موجودة أبدا".

وأردف سعيد: "الشعب مطالب اليوم بأن يحسم الأمر ويصوت لما هو حر في اختياره، ولا يجب أن نترك تونس فريسة لمن يترصد لها بالداخل والخارج".

وانطلقت اليوم 25 في تمام السادسة صباحا عملية الاستفتاء على الدستور التونسي الجديد، وفتحت مراكز الاقتراع أبوابها وسط حضور أمني لاستقبال المقترعين.

وفي 25 ماي الماضي، أصدر الرئيس التونسي، مرسوما لدعوة الناخبين إلى التصويت باستفتاء شعبي على دستور جديد للبلاد في 25 جويلية الجاري.

ووفق أرقام أعلنتها الهيئة العليا المستقلة للانتخابات، فانه مدعو للمشاركة في الاستفتاء 9 ملايين و296 ألفا و 64 شخصا، منهم 348 ألفا و876 ناخبا خارج تونس.



Commentaires


3 de 3 commentaires pour l'article 250331

Aziz75  (Tunisia)  |Lundi 25 Juillet 2022 à 23h 29m |           
ليلا نهارا يتحدث عن الأموال المنهوبة، و لم نرى شيئا منها وقع استرجاعه. هذا نوع من الكومديا البذيئة. تونس لا يمكن لشخص أن يحكموا بمفرده. الديمقراطية الحقيقية لها تقاليدها و نوامسها و قوانينها. ما عدىذالك فهو ضحك على الضكون و شعبوية مضحكة ،مبكية. البرلمان انهكته الثورة المضادة،و انت تعرف من يقف وراءها،فلا فائدة فاتهام أناس أو أحزاب آخرين

Amir1  (Tunisia)  |Lundi 25 Juillet 2022 à 17h 28m |           
خانها ذراعها قالت مسحورة

Fathi  (Austria)  |Lundi 25 Juillet 2022 à 13h 53m |           
Il est le pourvoyaeur de cette mascarade ...et il se permet de pousser les gens a voter a son projet...il n ´a pas realise que la compagne electorale est arretee depuis deux jours...comme il est le proprietaire de ce peuple et de ce pays il lui est permis tout sans limite ....et vous voulez parler de democratie.....meme au ciel il est fort et il nous a informe que des perturbations par satellites ont ete dectectees par...ses vautours
borgnes......quelle mascarade pour ce peuple qui sevit sous les ignorances d ´un autiste menteur et calamiteux .......a quand la vraie revolution des patriotes de la Tunisie pour la sauver de ce calvaire...