اليابان.. ارتفاع مصابي كورونا في سفينة سياحية إلى 355



الأناضول - أعلنت السلطات اليابانية، الأحد، أن 70 شخصا آخرين تأكدت إصابتهم بفيروس كورونا الجديد، على متن سفينة "دايموند برنسيس" السياحية التي فُرض عليها الحجر الصحي مؤخرا.

جاء ذلك في تصريح أدلى به وزير الصحة الياباني كاتسونوبو كاتو، الأحد، لوكالة الأنباء اليابانية (كيودو).


وأوضح كاتو أن عدد المصابين بالفيروس على سفينة "دايموند برنسيس" الخاضعة للحجر الصحي اعتبارا من بتاريخ 4 فبراير/ شباط الجاري، قد وصل إلى 355 حالة إصابة.

وأضاف أن الكوادر الطبية قامت بفحص ألف و219 راكبا على متن السفينة، وأن 355 منهم يحملون فيروس كورونا الجديد.

من جانبها، أعلنت وزارة الصحة الإسرائيلية، صباح الأحد، إصابة 3 إسرائيليين بفيروس كورونا الجديد على متن السفينة.

وقالت الوزارة إن 3 من أصل 15 إسرائيلياً على متن السفينة جرى تشخيص حالتهم على أنهم مصابين بالفيروس.

وأضافت أن حالاتهم مستقرة، وفق ما أوردته صحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية.

والسبت، قالت السفارة الأمريكية في طوكيو، إن واشنطن سترسل طائرة خاصة لإجلاء رعاياها العالقين على متن سفينة الحجر الصحي.

يذكر أن أكثر من 3 آلاف و500 شخصا يتواجدون حاليا داخل سفينة "دايموند برنسيس"، ومن المنتظر أن يستمر الحجر الصحي المفروض عليهم حتى الأربعاء المقبل.

وفي 4 فبراير الماضي، فرضت اليابان الحجر الصحي على السفينة، بعدما رست في ميناء يوكوهاما القريب من العاصمة طوكيو، بسبب وجود حالة إصابة بالفيروس.

وأعلنت السلطات الصحية الصينية، الأحد، ارتفاع حالات الوفاة جراء فيروس "كورونا المستجد"، داخل البلاد، إلى ألف و666 شخصا، وأكثر من 68 ألفا و500 مصابا.

و"كورونا" عبارة عن عائلة من الفيروسات، غير أن 6 منها فقط تصيب البشر، والفيروس الجديد هو العضو السابع فى هذه العائلة القاتلة.

ومن أعراض الإصابة بالفيروس، التهابات فى الجهاز التنفسي وحمى وسعال وصعوبة فى التنفس، فى الحالات الأكثر شدة، يمكن أن تسبب العدوى الالتهاب الرئوى والمتلازمة التنفسية الحادة الوخيمة والفشل الكلوي وحتى الوفاة، وفقاً لمنظمة الصحة العالمية.

وظهر الفيروس الغامض في الصين، لأول مرة في 12 ديسمبر/كانون أول 2019، بمدينة ووهان (وسط)، إلا أن بكين كشفت عنه رسميا منتصف يناير/كانون الثاني الماضي.

Commentaires


0 de 0 commentaires pour l'article 198111