منذر الكبير: "ثقتي كبيرة في قدرة اللاعبين المؤهلين في لقاء الغد ضد غامبيا على تحقيق اهدافنا المنشودة"




اعرب منذر الكبير مدرب المنتخب التونسي لكرة القدم عن ثقته الكاملة في اللاعبين المؤهلين للعب غدا ضد غامبيا في الجولة الاخيرة من منافسات المجموعة السادسة ضمن الدور الاول من نهائيات كاس امم افريقيا (الكامرون 2022) وقدرتهم على تمثيل تونس كافضل ما يكون وتحقيق اهداف المنتخب الوطني في هذه الدورة.


وقال في الندوة الصحفية التي انعقدت اليوم الاربعاء قبل مباراة غامبيا لقد كانت لدينا رؤية استباقية عند تحديد قائمة ال28 لاعبا وذلك عند اختيارنا لدعوة 4 حراس و3 لاعبين في خطة ظهيرين ايمن وايسر مشيرا الى ان الوضعية الحالية بعد اصابة 12 لاعبا بفيروس كورونا اثبتت صحة اختياراتنا.

واكد الكبير ان علي العابدي سيكون اساسيا في الجهة اليسرى للدفاع في لقاء الغد مشددا على ان تفكير الاطار الفني مركز على ايجاد الحلول فوق الميدان حتى يحافظ المنتخب الوطني على توازنه ويحقق اهدافه على مستوى النتائج.


وشدد الناخب الوطني على اهمية التعويل على كافة المجموعة في مثل هذه الدورات باعتبار وانه بالتعويل على 11 لاعبا فقط لا يمكن الذهاب بعيدا في مثل هذه المسابقات بل ان النجاح في تحقيق الاهداف المنشودة يتطلب مشاركة كافة اللاعبين مبينا انه تم التعويل في المقابلتين الاوليين على 20 لاعبا.

واضاف ان التنافس النزيه بين اللاعبين من شانه ان يسمح لنا بمزيد التطور كما انه يمثل مقياسا كبيرا للذهاب اقصى ما يمكن في هذه الدورة ويعتبر عاملا مهما لمستقبل المنتخب.

ويسعى المنتخب الوطني التونسي لكرة القدم، الذي سيكون محروما من خدمات 12 لاعبا بسبب فيروس كورونا، الى تحقيق الفوز الثاني على التوالي والتاهل الى الدور ثمن النهائي في افضل مرتبة ممكنة عندما يلاقي غدا الخميس نظيره الغامبي في ختام الدور الاول.

Commentaires


0 de 0 commentaires pour l'article 239759