خطر لجوء المصابين بمتحور "أوميكرون"  إلى المستشفيات  اقل ب 50 بالمائة مقارنة مع متحور "دلتا"(نائبة رئيس قسم الإسعاف الطبي ولاستعجالي )




وات - أفادت نائبة رئيس قسم  الإسعاف الطبي والاستعجالي، سعيدة زلفاني، بأن خطر لجوء المصابين بفيروس كورونا إلى المستشفيات مع متحور "اوميكرون" في تونس   اقل ب 50 بالمائة مقارنة مع متحور"دلتا" السابق. 
 وقالت سعيدة زلفاني في تصريح ل"وات "، إن انخفاض خطر دخول المستشفيات مع متحور "اوميكرون " لايعود إلى طبيعة الفيروس في حد ذاته  بل الى اكتساب الأجسام مناعة بفضل حصولها على جرعات تلقيح  باعتبار أن  النتائج التي تم التوصل اليها  وفق تقديرها  تفيد بأن الأشخاص الذين   التجأوا إلى المستشفيات  لم يتلقوا أي جرعة تلقيح ويعانون من الأمراض المزمنة خاصة .

 وأكدت المتحدثة أن  انخفاض أعداد المصابين بالمستشفيات مع متحور "اوميكرون"من فيروس كورونا مقارنة بمتحور "دلتا" لايعني عدم وجود خطر وخاصة على الأشخاص الذين لم يتلقوا اي جرعة من التلقيح .
 ودعت  نائبة رئيس قسم الإسعاف الطبي والاستعجالي إلى الإقبال بكثافة على تلقي الجرعة الثالثة من فيروس كورونا،  وضرورة احترام البروتوكول الصحي في  التباعد الاجتماعي ولبس الكمامة وغسل الأيادي بانتظام والابتعاد عن التجمعات، قائلة "إن  انخفاض خطر لجوء المصابين بمتحور "اوميكرون" من فيروس كورونا مقارنة بسابقتها "دلتا "تفاؤل يستوجب الحذر". 
وكشفت ان  عدد التحاليل الايجابية اليومية  لتقصي وباء كورونا بلغت   نسبة تتراوح بين 20 و30  بالمائة من مجموع التحاليل التي أجريت ضمن تدخلات خدمات  المساعدة  الطبية والاستعجالية  وهو مايعكس تطور وتيرة الإصابة بالوباء، وفق تعبيرها  .

 وأبرزت سعيدة زلفاني   أن عدد المكالمات الهاتفية الواردة على خدمات المساعدة الطبية الاستعجالية  الخاصة بالكوفيد التي  تتسم بالجدية و ترد للاستفسار بشان فيروس كورونا،  تراوحت  خلال الأسبوع الحالي بين ألف و3 ألاف  مكالمة يومية مقابل ألف مكالمة  يومية  قبل أسبوعين  .
 وللإشارة فقد أعلنت وزارة الصحة عن تسجيل 5 حالات وفاة جراء فيروس كورونا المستجد تم التصريح بها اوليا يوم الخميس 13 جانفي و8460 تحليلا ايجابيا من مجموع 30 ألفا و050 تحليلا مخبريا لتبلغ بذلك التحاليل الايجابية اليومية 28 فاصل 15 بالمائة .

Commentaires


0 de 0 commentaires pour l'article 239598