قضية شركة انستالينغو": إطلاق سراح جميع الموقوفين "



أذن قاضي التحقيق بالمحكمة الابتدائية سوسة 2، بإبقاء الموقوفين السبعة (بينهم صحفية) فيما يعرف بقضية شركة "أنستالينڨو"، في حالة سراح، وذلك بعد استنطاقهم يوم الجمعة، وفق ما أكده لاذاعة جوهرة أف أم، مساعد وكيل الجمهورية بالمحكمة الإبتدائية سوسة 2 والناطق الرسمي بها علي عبد المولى.

وأفاد المصدر ذاته، أنه يبقى للنيابة العمومية حق الاطلاع على ملف القضية لممارسة حقها في استئنافها، في ظرف 4 أيام من تاريخ الاطلاع.

من جانبه أكد الاستاذ أمين بوكر عضو هيئة الدفاع عن المتهمين، والتي تضم أيضا الأستاذين سامية كشيش وسهيل مديمغ، للجوهرة أف أم، أنه قد تم الإفراج عن موكليهم الذين لم يثبت تورطهم في أيّ من التهم المنسوبة إليهم رغم كل ما قيل وما تم تداوله بخصوص القضية.

يذكر أن النيابة العمومية كانت قد أذنت بفتح بحث تحقيقي في قضية شركة الاتصال بمدينة القلعة الكبرى من ولاية سوسة، من أجل تهم تتعلق بالاعتداء المقصود منه تبديل هيئة الدولة أو حمل السُكّان على مهاجمة بعضهم البعض، إضافة إلى إثارة الهرج والقتل والثلب بالتراب التونسي.


اقرأ أيضا: محامي الدفاع :’’ التهم المُوجهة للموقوفين في "قضية شركة انستالينغو" سببها إجراءات 25 جويلية ’’



وكانت النيابة العمومية وجهت للمظنون فيهم السبعة ولثلاثة اشخاص اخرين مدرجين بالتفتيش (وهم صاحب الشركة وزوجته وطرف ثالث المتواجدون خارج البلاد) تهم "تبديل هيئة الدولة او حمل السكان على مهاجمة بعضهم البعض بالسلاح واثارة الهرج والقتل والسلب بالتراب التونسي مع إضافة تهمة ارتكاب امر موحش ضد رئيس الدولة وتهمة المؤامرة الواقعة لارتكاب احد الاعتداءات ضد امن الدولة الداخلي " طبق الفصول 67 و68 و72 من المجلة الجزائية.



وكانت المحامية الاستاذة ايناس حراث نشرت تدوينة على حسابها الشخصي بموقع التواصل الاجتماعي ذكرت من خلالها انه تقرر منذ الابقاء على المتهمين السبعة في قضية شركة الانتاج بسوسة.

""وقع ابقاء مدير الموارد البشرية لشركة installingo المحتفظ به على ذمة القضية في حالة سراح بعد استنطاقه من قبل السيد حاكم التحقيق الاول بالمحكمة الابتدائية بسوسة 2.
بإبقاء المحتفظ بهم السبعة في حالة سراح بعد استنطاقهم من قبل حاكم التحقيق الاول بالمحكمة الابتدائية بسوسة 2 في وقائع ما سمي بملف installingo يسدل الستار على فضيحة إعلامية و إجرائية من العيار الثقيل ...
يجبرني احترام سرية التحقيق على عدم الخوض في تفاصيل الملف لكن يمكنكم العودة الى كل ما نشر من قبل فريق الدفاع و مدير الشركة و مختلف مواقع الإعلام طيلة: الاسبوع الفارط لمعرفة حجم الخور في الأبحاث و المحاضر و الاجراءات و في ظروف و ملابسات اثارة التتبع ...
لم تصدر بطاقة ايداع واحدة هذا المساء ...
علما و أنه الإحالة تمت طبقا للفصل 72 المتعلق بالاعتداء المقصود منه تبديل هيئة الدولة.
اربع سيدات و ثلاث رجال ستستقبلهم عائلاتهم الملتاعة بالزغاريد.
نحمدك اللهم حمدا لا نهاية له.""









Commentaires


1 de 1 commentaires pour l'article 232196

Sarramba  (United States)  |Vendredi 10 Septembre 2021 à 20h 16m |           
Tiens, c'est bizarre! Vous avez dit bizarre!... C'est bizarre!!!
Comme par Hazard, le marie et la femme sont à l'étranger ???