Ooredoo تتقاسم فرحة العيد مع الأطفال



بلاغ صحفي - اختتمت Ooredoo الشهر الفضيل واختارت الإحتفال بعيد الفطر مع الأطفال. بتعاون وثيق مع 4 جمعيات تونسية، قدّم المشغّل ملابس العيد لجملة من الأطفال الأكثر هشاشة في مبادرة تهدف الى ترسيخ فرحة هذا اليوم في قلوب ملائكية.

يسعى المشغّل من خلال هذه الحملة إلى تحسين جودة حياة هؤلاء الأطفال ومساعدتهم على تخطي العقبات الاجتماعية والصحية.


رغم الظرف الاستثنائي لهذا العيد بعد إقرار الحجر الصحي الشامل، لم تفوّت Ooredoo الفرصة للتأكيد مجدّدا على التزامها تجاه الطفولة والطبقات الهشة من المجتمع التونسي. تعتبر هذه الحملة تكريما لأطفال تميّزوا بإرادتهم وحبهم للحياة وقدرتهم على المساهمة في بناء تونس الغد.



كان رمضان 2021 لحظة فارقة من التقاسم في كلّ المستويات. تميزت Ooredoo بحركيتها الكبيرة خلال الشهر الفضيل حيث تعدّ مبادرة "تقاسم العيد مع الأطفال" حملة المسؤولية المجتمعية الثالثة خلال شهر رمضان وقد استفاد من هذه الحملات شرائح مختلفة (من خلال مساعدة العائلات المعوزة والعمل على إرجاع الوجبات الصحية لفائدة تلاميذ المناطق الداخلية).

Commentaires


0 de 0 commentaires pour l'article 225676