بسبب تداعيات فيروس كورونا، لطفي زيتون يبكي على المباشر ويعتذر لآلاف التونسيين



باب نات - لم يتمالك الاثنين 6 أفريل، وزير الشؤون المحلية لطفي زيتون نفسه من البكاء خلال حديثه عن الاف التونسيين الذين تقدّموا بمطالب الترشح للانتفاع بالمنحة الظرفية الاستثنائية التي أقرتها الدولة في اطار التوقي من تداعيات انتشار فيروس كورونا.

وخلال استضافته في قناة حنبعل، اكّد لطفي زيتون تفهّمه لتجمّع المواطنين أمام مقرات المعتمديات للحصول على المنحة رغم مخاطر التجمّعات على صحّتهم باعتبارها قد تسهل انتقال العدوى بفيروس كورونا في حال وجود شخص مصاب.


وقال زيتون باكيا "أنا أتفهّم هؤلاء الناس واعتذر لهم" وتابع متأثّرا "كي تشوف الاف التوانسة وعشرات الآلاف يتدازّوا على 200 دينار يعني وضعنا خايب برشا ويلزمنا نغزرو لرواحنا في المرايا كيفاش نخليو جزء مالشعب في الحالة هاذي".

Commentaires


0 de 0 commentaires pour l'article 201041