بين ''وقل اعملوا فسيرى الله عملكم'' و بين ''في مجلس صدق عند مليك مقتدر'' .. قصة ثورة

Mercredi 23 Octobre 2019



Mercredi 23 Octobre 2019
حياة بن يادم

ختم الرئيس قيس سعيّد كلمته للشعب التونسي على إثر آداء اليمين الدستورية في الجلسة العامة الممتازة بالبرلمان، قائلا سنجلس في الآخرة "في مجلس صدق عند مليك مقتدر".


لأتذكر المخلوع الذي بين يدي الرحمان الآن، محمّلا بأعماله و بخطاباته المختومة ب "و قل اعملوا فسيرى الله عملكم". إن الله سيرى عملك خلال عقود الاستبداد كم قهرت من الرجال و أذللت من النساء. كيف نصّبت نفسك مالكا لمفتاح وطن بأسره. لتقف على بابه تبيع الذكريات و الأرحام و الديار، مقابل الإذلال و الإنصياع، لتبقى جلّادا على رقاب المستضعفين.. لتعصف بك ثورة 17 ديسمبر العظيمة، و تقتلعك 14 جانفي المزلزلة، و ترمي بك الى ما وراء البحار.

و اليوم بعدما تفككت منظومة القهر بقرطاج، و دخلت الحرية من باب ديسمبر العظيم، تبوح بلادنا بخيراتها، و من خيراتها و من ثمار الحرية المنتزعة، ما تعيشه تونس هذه الأيام و من بينها هذا اليوم 23 أكتوبر 2019، تاريخ أداء اليمين الدستورية لرئيس منتخب بصفة ديمقراطية، متحصلا على نسبة 72.71 بالمائة من الأصوات المصرحة بها، و هي سابقة تاريخية لأنها نتيجة استفتاء شعبي على قيس سعيد، و ليست نتيجة تنافس مع خصمه نبيل القروي.

ليكون خطاب قيس سعيد أمام شعبه و أمام العالم في جلسة برلمانية أخيرة لمنظومة انتخابات 2014، خطاب تاريخي بطعم الثورة، و كأنك في محاضرة بمدارج كلية الحقوق، ليوجه رسائلة عديدة:
تقشعر لها أبدان الشعب التونسي العظيم قائلا "لا مجال لأي عمل خارج اطار القانون ولا مجال للتسامح في أي مليم واحد من عرق أبناء الشعب العظيم".
و تكفهر لها وجوه المنظومة القديمة قائلا "كل من يريد أن يعود بنا إلى الوراء إنما هو يلهث وراء السراب ويغرّد خارج سياق التاريخ".
و ينقم منه ارهابي الدولة قائلا "رصاصة واحدة من إرهابي ستقابل بوابل من الرصاص الذي لا يحده عد ولا إحصاء".

و تطمئن بها نساء الوطن قائلا "فلتطمئن قلوب الجميع أنه لا مجال للتراجع عن حقوق المرأة التي تكابر في البيوت والمصانع والمكاتب والحقول".
مئتمنة على حقوق الدولة و الشعب التونسي قائلا "الشعب أمانة.. الأمن أمانة.. و حتى ابتسامة رضيع في المهد أمانة".

مزلزلة الكيان الصهيوني قائلا " فلسطين ليست ارض مسجلة عقاريا بل هي حق محفور في وجدان احرار وحرائر تونس وسنواصل مساندتها وحماية شعبها كما كنا في السابق وهذا الموقف ليس ضد اليهود بل هو ضد الاحتلال العنصري".

ملتزمة بالمعاهدات الخارجية قائلا "ملتزمة بكل المعاهدات المبرمة سابقا و ان كان من حقها مراجعة البعض منها على اسس التفاهم بين الامم".
إنه سادتي خطاب بصوت المستضعفين تحت شعار "حرية كرامة وطنية" يجعلك تصرخ بأعلى صوتك قائلا: لو لم أكون تونسيا.. لوددت أن أكون.. شكرا للثورة.. شكرا للشعب..
عند انتهاء رئيس الجمهورية من إلقاء كلمته، يختم عبد الفتاح مورو رئيس مجلس النواب المشهد الرائع قائلا "إن كنتم تنتظرون مني تعقيبا فلا عطر بعد عروس".


  
  
     
  
festival-dbc5a5523340979b5d55cad0f9158457-2019-10-23 14:45:43






0 de 0 commentaires pour l'article 191462






En continu


الخميس 14 نوفمبر 2019 | 17 ربيع الأول 1441
العشاءالمغربالعصرالظهرالشروقالفجر
18:42 17:13 14:51 12:11 06:56 05:27

18°
18° % 55 :الرطــوبة
تونــس 14°
2.6 كم/س
:الــرياح

الخميسالجمعةالسبتالأحدالاثنين
18°-1421°-1424°-1117°-1119°-10









Derniers Commentaires