تلويح النهضة المحتمل باعادة الانتخابات التشريعية: مناورة أم حقيقة !



مرتجى محجوب

عندما تتسرب و تروج أخبار من داخل حركة النهضة على توجهها نحو اعادة الانتخابات التشريعية من أجل ضمان تمثيلية أكبر تمكنها من تشكيل حكومة ذات أغلبية واضحة و صريحة ، فلا يسعنا سوى طرح سؤال خلفية المسألة ، ان كانت مناورة أم حقيقة أو لربما الاثنان في نفس الوقت !


نعم ، تواجه النهضة مأزقا وورطة حقيقية في تشكيل حكومة جديدة ، على ضوء ما أفرزته الانتخابات التشريعية من تشتت في الاصوات و المقاعد ، و حتى طبيعة التحالفات الممكنة و خصوصاً مع التيارات المتطرفة و المتنطعة ، فلن تكون بالضرورة في مصلحة حركة مارست الحكم و تعلم جيدا اكراهات السلطة و ضغوطاتها الداخلية و الخارجية .
أضف لذلك ما أعلنه الرباعي الوطني من ضرورة الاسراع بتشكيل حكومة في أقرب وقت ممكن ، مما يمثل عبئا اضافيا على النهضة .

لا يمنع هذا الواقع ، من المناورة و التلويح بالذهاب نحو اعادة الانتخابات التشريعية و ما يتضمنه الأمر من تهديد لعديد الأحزاب و الأطراف السياسية الصاعدة بامكانية خسارتهم للمقاعد التي تحصلوا عليها و ربما لم يكونوا ليحلموا بها و بالتالي محاولة دفعهم لتليين مواقفهم في ما يخص التحالف مع النهضة لتشكيل حكومة جديدة .

ننتظر لنرى رغم أن الوطن لم يعد يحتمل و لا ينتظر

Commentaires


0 de 0 commentaires pour l'article 190662