قبلي: التلويح بتنفيذ إضراب في قطاع التكوين المهني في موفى أكتوبر المقبل على خلفيّة التراجع عن تنفيذ جملة من المطالب




أفاد الكاتب العام المساعد للاتحاد الجهوي للشغل بقبلي المسؤول عن المنشآت والدواوين، عبد الجليل بوعزة، اليوم الاثنين، بأن إطارات واعوان مركز التكوين والتدريب المهني بقبلي قرّروا مقاطعة المجالس البيداغوجية وعدم اجراء الاختبارات المهنية الى حين تطبيق جملة من الاتفاقات السابقة، مع التلويح بتنفيذ اضراب جهوي قطاعي في موفى شهر اكتوبر المقبل سيتم تحديد موعده بالتنسيق بين النقابة الاساسية والاتحاد الجهوي للشغل والجامعة العامة للتكوين المهني.


وقد أصدر الاتحاد الجهوي للشغل في موفى الاسبوع المنقضي لائحة مهنية حول وضع قطاع التكوين المهني بالجهة، عبّر من خلالها عن استياء اعوان مركز التكوين والتدريب المهني بقبلي من تراجع سلطة الاشراف والادارة العامة للوكالة التونسية للتكوين المهني والتشغيل عن تطبيق جملة من الاتفاقات السابقة.
وفي هذا الصدد، أوضح بوعزة، في تصريح لـ"وات"، أن هذه اللائحة تضمّنت جملة من المطالب ذات البعد الجهوي وأهمّها وضع روزنامة لتجهيز مركز التكوين والتدريب المهني بقبلي، وأخرى لتكوين أعوان هذا المركز، إضافة الى بعض المطالب ذات البعد القطاعي، وشملت تطبيق كافة النقاط المتّفق عليها بين الطرف النقابي والادارة العامة للوكالة التونسية للتكوين المهني والتشغيل.
..

.


كما تضمّنت اللائحة دعوة للاطارات البيداغوجية للاختصاصات التي تتمّتع بحذاء واقي الى عدم القيام بالاشغال التطبيقية والزيارات الميدانية واختبارات التدريب المهني التي تعرّض سلامتهم للخطر بسبب عدم حصولهم على هذا الحذاء، فضلا عن دعوة الحراس الى عدم القيام بالحراسات الليلية انطلاقا من شهر نوفمبر المقبل لعدم تمتعهم بالمعطف، بالاضافة الى التاكيد على الاعوان على عدم المساهمة في تبني الحلول الترقيعية مع الالتزام فقط بمهامهم المذكورة في النظام الاساسي بسبب عدم اعتراف سلطة الاشراف بالاتفاقات السابقة.

Commentaires


0 de 0 commentaires pour l'article 253657