كميات القفالة الحية المعروضة حاليا تمثل خطرا على صحة المستهلك (وزارة الفلاحة)



وات - حذرت الإدارة العامة للمصالح البيطرية بوزارة الفلاحة والصيد البحري والموارد المائية من استهلاك الكميات المعروضة حاليا من القفالة الحية (صنف من الرخويات الحية ذات الصدفتين) باعتبارها منتجات لم يقع تنقيها بالمراكز المعدة للغرض والمتحصلة على المصادقة الصحية البيطرية وبالتالي فانها لا تستجيب الى معايير السلامة الصحية ويمكن أن تمثل خطرا على صحة مستهلكي هذه المنتجات.

واوضحت الوزارة في بلاغ لها الجمعة، انه تبعا لمقتضيات قرار وزير الفلاحة المؤرخ في 20 سبتمبر 1994 المتعلق بتنظيم صيد القفالة وبقية النصوص المتممة والمنقحة له فانه يحجر صيد القفالة بداية من تاريخ 14 ماي من كل سنة، وبالتالي فان مناطق صيد القفالة المصنفة لم تعد تخضع الى عمليات المراقبة الصحية من قبل المصالح البيطرية بالوزارة.


كما قامت وزارة الفلاحة والصيد البحريوالموارد المائية بالتنسيق مع بقية الهياكل والوزارات المتدخلة في المراقبة الصحية لتكثيف ودعم عمليات المراقبة على المستوى الوطني وأخذ الاجراءات القانونية المستوجبة تجاه هذه المنتجات الخطيرة.

Commentaires


1 de 1 commentaires pour l'article 206458

Sarih  (Tunisia)  |Samedi 04 Juillet 2020 à 18h 31m |