صلاة العيد في البيوت بالمغرب.. والكمامات "فرض" بالجزائر



الأناضول - الرباط، الجزائر/ خالد مجدوب، حسان جبريل - أجاز المغرب، الأربعاء، صلاة عيد الفطر في المنازل، تفاديا لانتشار فيروس كورونا، بينما فرضت الجزائر، الكمامات بأول أيامه، ضمن تدابير مواجهة الفيروس.

وأفتى المجلس العلمي الأعلى بالمغرب (أعلى هيئة علمية) في بيان بإقامة صلاة عيد الفطر في البيوت، تفاديا لانتشار جائحة كورونا.


وبلغ إجمالي الإصابات في المغرب حتى الأربعاء، 7133، توفي منهم 194، وتعافى 4098.

وأعلنت رئاسة الوزراء الجزائرية، في بيان، الأربعاء، "إجبار المواطنين على ارتداء الكمامات في الأماكن العامة والمحال التجارية، اعتبارا من أول أيام عبد الفطر التي تحل الأحد (على الأرجح)، لمواجهة انتشار فيروس كوورنا".

وأضاف البيان "سيتعرض المخالفون لهذا الإجراء الصارم إلى عقوبات قانونية"، دون توضيح تلك العقوبات.

وحتى مساء الأربعاء وصلت حصيلة الفيروس، في الجزائر، إلى 7542 إصابة، بينها 568 وفاة، و3968 حالة شفاء.

والثلاثاء، أعلنت الحكومة الجزائرية، توسيع ساعات حظر التجوال إلى 18 ساعة يوميا، خلال عيد الفطر، في إطار إجراءات مواجهة كورونا.

Commentaires


0 de 0 commentaires pour l'article 203661