سهرة فلكية غدا السبت بمدينة العلوم بتونس حول الكواكب الخارجية وإمكانية مشاهدة الزهرة والقمر وزحل والمشتري



وات - أفاد المشرف على القبة الفلكية بمدينة العلوم بتونس فتحي مزاح اليوم الجمعة أن السهرة الفلكية التي ستنظمها مدينة العلوم غدا السبت من الساعة السادسة مساء الى غاية التاسعة ليلا ستتناول طرح الكواكب الخارجية التي توصل العلماء الى اكتشافها
خارج المجموعة الشمسية لافتا الى أن 99 بالمائة من هذه الكواكب هي كواكب غازية التي لا تتماهى في غلافها الجوي مع كوكب الأرض.

وأوضح فتحي مزاح في تصريح لوكالة تونس افريقيا للأنباء أن معرفة الانسان بالكون لا تتعدى نسبة الـ3 بالمائة ولازال علماء الفلك في بحث متواصل للوصول الى كوكب شبيه بالأرض يمكن العيش فيه الا أن الكواكب الخارجية المكتشفة (خارج المجموعة الشمسية) هي كواكب يستحيل العيش فيها حسب تقديره

ولفت في المقابل الى أن تقنيات المشاهدة باستخدام الوسائل الحديثة أثبتت وجود كواكب أخرى يمكن ان تكون شبيهة بالأرض وخارج المجموعة الشمسية وهو ما يبعث الأمل لدى العلماء لمزيد البحث من أجل إثبات إمكانية وجود حياة أخرى شبيهة بكوكب الأرض

وأبرز المشرف على القبة الفلكية بمدينة العلوم الى أنه سيتم خلال هذه السهرة الفلكية ابتداء من الساعة السادسة مساء الى السابعة مساء تقديم محاضرة حول الكواكب الخارجية تليها من الساعة السابعة الى الثامنة مساء تقديم تطبيقة "السيراليوم" المهتمة برؤية السماء في أي زمان ومكان وهي تطبيقة عالمية يكفي تحيين الاحداثيات حسب بلد الإقامة

وأضاف أنه سيتم خلال السهرة وضع مجموعة تليسكوب وعددها 3 مع التيليسكوب التابع لجمعية علم الفلك لتمكين الحاضرين ابتداء من غروب الشمس من مشاهدة كوكب الزهرة والقمر ومن الساعة السابعة يمكن مشاهدة الكواكب الغازية المشتري وزحلي مشيرا الى أن الدخول مجاني للمهتمين بالشأن الفلكي.

Commentaires


0 de 0 commentaires pour l'article 234275