الكاف: موسم جني الزيتون يواجه صعوبات نتيجة وفرة الانتاج مقابل ضعف طاقة التحويل وغياب الترويج



وات - يشهد قطاع جني الزيتون وتحويله بولاية الكاف هذه الأيام عدة صعوبات نتيجة لوفرة الانتاج وضعف طاقة التحويل وغياب الترويج، مما أثر سلبا على سير موسم الجني الذي بلغ حاليا 28 بالمائة، وفق ما أفاد به، اليوم الثلاثاء، رئيس دائرة الانتاج النباتي بالمندوبية الجهوية للتنمية الفلاحية بالكاف حسن النحايلي.

وأوضح النحايلي، في تصريح لمراسل (وات) بالجهة، أن صعوبات التحويل تعود أساسا الى النقص في المعاصر، خاصة في جنوب الولاية وكذلك في معتمدية ساقية سيدي يوسف، والى توقّف معصرتين عن العمل واحدة في السرس والثانية في تاجروين، وذلك بسبب خلافات عائلية، على حدّ قوله.
واشتكى عدد من الفلاحين، من طول الانتظار لعصر محاصيلهم ومن تدني الاسعار التي بلغت، وفق تقديرهم، مستويات منخفضة لا تغطي كلفة الانتاج، سيما وأن عمليات الترويج تعد بدورها ضعيفة، لافتين أيضا إلى الصعوبات التي يلاقونها في مجال تخزين المرجين نظرا لغياب الفضاءات الكافية للقيام بهذه العملية وفقا للقوانين المنظمة لها.

يذكر أن المصالح الفنية بالمندوبية الجهوية للتنمية الفلاحية بالكاف قدرت صابة هذا الموسم من الزياتين بالجهة، بـ22 ألف طن، ستساهم في إنتاج 3800 طن من زيت الزيتون، علما وأن الاسعار المتداولة في الجهة، تتراوح حاليا بين 7 و8 دنانير للتر الواحد.

Commentaires


0 de 0 commentaires pour l'article 194152