مغردون عرب ينتقدون تصرفات ماكرون في بيروت

Publié le Vendredi 07 Août 2020 - 11:58
قراءة: 2 د, 25 ث

الأناضول - بيروت/ حسن درويش-

اعتبروا أن تصريحات الرئيس الفرنسي تظهر وكأن لبنان "مازال مستعمرة" لبلاده




لم تخلُ زيارة الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون، الخميس، إلى لبنان من جدل حول طبيعتها بين روّاد مواقع التواصل الاجتماعي.

وفيما رأى البعض أن هذه الزيارة تٌعد رسالة دعم للبنان بعد الانفجار الضخم الذي وقع في مرفأ بيروت، رأى البعض الآخر أن هذه الزيارة "غير بريئة".

وزار ماكرون لبنان، الخميس، والتقى معظم القيادات السياسية وتجول في شارع "الجميزة" وهو أكثر الشوارع المتضررة في بيروت جراء الانفجار، تحدث مع المواطنين، وطمأنهم أن فرنسا لن تترك لبنان، وستقدم المساعدات للشعب، وليس للسياسيين.

ووقع انفجار ضخم في مرفأ بيروت، الثلاثاء، خلّف ما لا يقل عن 154 قتيلا ونحو 5 آلاف جريح وعشرات المفقودين تحت الأنقاض، وفق أرقام رسمية غير نهائية.

وبحسب تحقيقات أولية، وقع الانفجار في عنبر 12 من المرفأ، الذي قالت السلطات إنه يحوي نحو 2750 طنا من نترات الأمونيوم شديدة الانفجار، مخزنة منذ عام 2014.

ورأى الصحافي الفلسطيني المقيم في العاصمة الإيرانية طهران عبد القادر فايز، أن ماكرون "يضع أزماته الداخلية وفشله الدولي جانبا, ويتصرف وكأن لبنان مستعمرة فرنسية، يتحدث عن تغيير نظام، وعقد سياسي جديد، ولبنان جديد".

وأضاف فايز في تغريدة على "تويتر"، "كأن فرنسا تستثمر في كارثة بيروت، كي تعيد تموضعها في منطقة تراجع فيها دورها بشكل كبير".

من جانبه قال المؤرّخ الفلسطيني المقيم في بريطانيا بشير نافع في تغريدةٍ على "تويتر"، "لم يمر على فرنسا منذ زمن رئيس يعجز عن كبح جماحه الإمبريالي مثل إيمانويل ماكرون".

وأضاف نافع "الرجل (ماكرون) يعلن بلا خجل أنه بصدد وضع عقد جديد للحياة السياسية اللبنانية، ويتصرف خلال زيارته القصيرة لبيروت المنكوبة، وكأن لبنان لم يزل مستعمرة فرنسية".

وغرّد الناشط اليمني يماني بن اسلام السالمي على "تويتر" قائلاً "نعيش في القرن الواحد والعشرين، والعالم قد أصبح قرية، وقد عفى الزمان على الاستعمار، إلا في عقلية الرئيس الفرنسي ماكرون".

وأضاف السالمي، " يتصرف (ماكرون)، ويصرح في لبنان عن تغيير النظام السياسي، والاجتماعي، والاقتصادي، وكأن لبنان لا زال مستعمرة فرنسية أو عزبة (قرية) تابعه له".

من جهته رأى المصري نور الدين في تغريدة على "تويتر"، أن "ماكرون يتحدث عن لبنان جديدة...واقتصاد أفضل.. وكأن لبنان مستعمرة فرنسية، الموضوع خارج عن العواطف".

وانتقد بعض المغرّدين عدم مصافحة الرئيس الفرنسي نظيره اللبناني ميشال عون، بينما خالط المواطنين في الشوارع، وغمر سيدة تقوم بتنظيف الشوارع بعطفه.

وأعلنت الحكومة اللبنانية، الأربعاء، إجراء تحقيق بالانفجار يستغرق 5 أيام، لكن رؤساء أحزاب وحكومات سابقون ومفتي لبنان يطالبون بإجراء تحقيق دولي.

ويزيد هذا الانفجار من أوجاع بلد يعاني منذ أشهر، تداعيات أزمة اقتصادية قاسية، واستقطابا سياسيا حادا، في مشهد تتداخل فيه أطراف إقليمية ودولية.

وحكمت فرنسا لبنان (الانتداب الفرنسي) بين عامي 1920و1943 نتيجة للحرب العالمية الأولى، بحسب تقسيمات اتفاقية "سايكس-بيكو" التي أجازت نظام الانتداب على المناطق العثمانية.

  4 Réactions
---------------------

Par:  BenMoussa  ()  |07-08-2020 18:59|
اولا يجب تهذيب اللغة التي نتعامل بها مع فرنسا كما علمنا قيس سعيد استاذ القانون
فلنتحدث عن لبنان كمحمية فرنسية وليس كمستعمرة فرنسية
ثم ان هيأة ماكرون ولباسه كما يظهر في الصورة لا يجرؤ عليها حتى في فرنسا ذاتها
فالحرية والكرامة قبل الخبز طبقا لمبادئنا ووفاء لثورتنا المجيدة

Par:  karimyousef  (France)  |07-08-2020 12:18|
اغلبية اللبنانين يودون طلب اللجوء في فرنسا.ماكرون ندد بالفساد و عندو الف حق.

Par:  karimyousef  (France)  |07-08-2020 12:16|
لبنان دولة مفلسة و ينخرها الفساد حد النخاع.لا أحد يبالي بالشعب. ماكرون يندو الف حق ليعاتبهم.لان اغلبية اللبنانين يعودون طلب اللجوء في فرنسا.
Bravo Macron

Par:  incuore  (Tunisia)  |07-08-2020 12:11|
لماذا صمت ساعة لبنان ؟ لأن من في الحكم هم عملاء إيران او كارهين للسنة كعون فحكومة يغيب عنها الدروز و السنة ليست بحكومة لبنانية