الآن فهمناك..

Publié le Jeudi 16 Septembre 2021 - 09:25
قراءة: 2 د, 38 ث
      
كتبه/ توفيق زعفوري..



كأغلب التونسيين انتخبناك للأسباب التي نعرفها و تعرفها، أخطأنا أم أصبنا لم يعد للأمر معنى و لا يفيد الآن في شيء..
أنت الآن رئيس و نحن كنا و لازلنا "شعب المواطنين" و العبارة للرئيس الأسبق دون تحميلها معاني كثيرة و دون وضع كاتبها في خانة سياسية معينة و إن ظهر لكم الامر كذلك..

كم مرة تطلع علينا ليلا متوترا مزمجرا متوعدا واعدا أن نصرنا قريب و أن الحكومة سترى النور في أقرب الأوقات عبارة زمنية مطلقة و ضبابية ضبابية الوضع الذي نعيشه!!..

الأن مر على زيارة الوفود الأمريكية و الأروبية و العربية أكثر من أسبوعين ونحن الآن على شهر و نصف من تاريخ 25 جويلية و لا شيء يلوح في الأفق لا حكومة و لا حكم غير حكم الواحد الأمر الناهي..

الأن فهمنا أنه ليس لديك خطة بديلة و ليس لديك برنامج سياسي و لا حتى جدول زمني للانتهاء من حالة الإستثناء، الخطة هي اقالة الوالي دون تعويضه و كأنه زائد على النصاب و اقالة وزير دون تعويضه و كانه بلا وزير تكون الأمور أفضل و منع السفر عن الناس لأنهم جميعهم مشبوهون و مداهمة المخازن و الأوكار لأنهم كلهم مظاربون و كلهم سماسرة و كلهم فاسدون و كلهم لصوص أو ذوي شبهة حتى أنه تعذر عليكم اصدار أمر قانوني لتحجير السفر أو الوضع في الاقامة الجبرية لانكم تعلمون أنه بلا سند قانوني هو باطل و ما بني على باطل فهو باطل..

الآن فهمنا أنك تريد أن يستمر الوضع هكذا "لا معلق و لا مطلق" لأنك أنت تكون فيه الحاكم و الآمر و الناهي "فاحكم فانت الواحد القهار" !!!فلا معنى للتمطيط و التمديد أكثر ، فلم تعد الدولة تحتمل الفراغ...

الآن فهمناك أنك تحاول أن تستنبط نظاما سياسيا لا نعرف عنه شيئا حاول مستشاركم أن يطلق قبله بالونات الاختبار و حاولت بعدها التدارك ليلا و افضت في ابراز محاسن دستور جوان 59 و كأنه دستور خارق للعادة و العودة اليه و إلى الوراء اضمن و اسلم و أصلح و الحال أنه تجاوزه الزمن و لا يصلح لوقتنا هذا كما بينت أمام خبراء في القانون اخترتهم بعناية فائقة و ربما يلهمك لأنه يبيح الرئاسة مدى الحياة!!..

الآن فهمناك أنه من خلال التلويح بأن نظاما مؤقتا للسلط العمومية جاهز أن لا عودة للبرلمان و أن تعليق الدستور وارد و قد رأيت بعد بالونات الاختبار و بعد التسريبات موقف الأحزاب و المنظمات الوطنية و المجتمع المدني.. و تخشى أن تضطر إلى ذلك و أن يصير بعد ضغوط و نحن نريد أن يصار الأمر قانونيا و ديمقراطيا لان دونه الهدم..

الآن فهمنا أننا كلنا فاسدون، و مشبوهون و لا نصلُح و لا نصلِح و أنه من أجل الشعب الذي يريد، لابد من قبضة من حديد، و فهمنا أنك لست محاورا و لا مناورا ،و لا تستسيغ الحوار أصلا..

الآن فهمنا بعد طول نكران أن من تحزّب خان و لا فائدة من التنظّم و من الأحزاب و من خيار الديمقراطية أصلا!!..

الخوف كل الخوف على بلد متهالك سياسيا و اقتصاديا حيث لا أحد يتوقع متى يصير انفجار أو تحول عميق.. و ربي يستر تونس..
  3 Réactions
---------------------

Par:  oceanus  ()  |16-09-2021 10:17|
monsieur zaafouri tout le monde a compris qui tu es et comment tu penses

Par:  fenac  (Tunisia)  |16-09-2021 09:06|
الحل تو ارجعوا النهضة وسي المشيشي والائتلاف والقلب والكلو والطحال ههههه

Par:  ra7ala  (Saudi Arabia)  |16-09-2021 08:55|
آخيرا فهمت يا زعفوري؟على كل حال أن تفهم متأخرا أفضل من أنى تبقى تائها
أما أنا ومثلي كثير فهمنا أن سيادة الرئير يريد نظاما أشبه بالحكم الملكي لكنه عجز لحد الآن عن صياغة ما يريد بطريقة مستساغة للداخل والخارج ولم يجد سبيلا لتطبيقه على أرض الواقع بطريقة سلسة وفي كل الحالات ليس لديه لا خطة أصلية لما يريد فعله ولا خطة بديلة طبعا
وأجزم أن سيادته تفاجأ بأن ما فعله يوم 25 يوليو قد نجح ومر مرور الكرام بل وتحقق له أكثر مما خطط له مما أوقعه في حيرة ماذا عليه أن يفعل بعدها