منوبة: سكان تجمعات سكنية بالأنصارين يطالبون بإعادة تمديد خط النقل المدرسي وتجنيب أبنائهم عناء التنقل اليومي والوالي يتعهد بحل الإشكال

Publié le Jeudi 21 Octobre 2021 - 11:18
قراءة: 2 د, 3 ث
      
وات - يشكّل النقل المدرسي في بعض التجمعات السكنية التابعة لعمادة الانصارين من معتمدية طبربة بولاية منوبة، والكائنة على طول الطريق الفرعية المؤدية الى الدخيلة بطبربة، هاجسا حياتيا مزعجا لتلاميذ المرحلة الاعدادية والثانوية، وعبءا ثقيلا على الاولياء الذين يتكبدون عناء مرافقة أبناءهم في الصباح الباكر الى محطة الحافلة بالمنطقة.

هذا الاشكال طرحه الاولياء، أمس الاربعاء، على هامش اعطاء والي الجهة، محمد شيخ روحه، إشارة انطلاق مشروع تدعيم واعادة تهيئة شبكات الماء الصالح للشراب بالمنطقة، وطالبوا بتمديد خط الحافلة الى تلك التجمعات، على غرار السنوات المنقضية، وحلّ معضلة النقل المدرسي بها، باعتبار ان رحلة الذهاب اليومي الى المدرسة الاعدادية او المعهد بطبربة منذ بداية السنة الدراسي الحالية، اصبحت رحلة معاناة ،يكابد التلاميذ فيها ويجاهدون يوميا من أجل تحصيل العلم والنجاح.


وطالبوا بتمديد سفر الحافلة الى منطقة "خازم " وتمكين ابنائهم من مواصلة دراستهم في احسن الظروف، معبّرين عن تخوّفهم من تواصل المعاناة التي قد تزيد من نسب انقطاع أطفالهم من المدارس والمعاهد بسبب المسافات التي تنهك قواهم ذهابا وايابا.

الولية، ريم البجاوي، اكدت لـ"وات"، ان بناتها يسرن يوميا مسافة 3 كلم، على الاقدام من اجل الوصول الى نقطة توقف الحافلة بالانصارين، وهو امر اثر على سير دراستهن، مشيرة الى تخوفها ان ينعكس على نتائجهن وهن المتفوقات في دراستهن.
واشارت ولية ثانية، الى ان بناتها ايضا يعشن نفس المحنة هذه السنة وذلك بعد حل الاشكال طيلة الـ11 سنة المنقضية، مستغربة من عدم ادراج مسار "خازم 1" ضمن خط حافلة النقل المدرسي لهذه السنة، وعدم الاخذ بعين الاعتبار معاناة ابناء العائلات القاطنة على طول ذلك المسار.
وأضافت ان بناتها تحمّلن ظروف الفقر والسكن بمنزل مهترئ، ووجدن في الدراسة والعلم أملهن في أن تتغير حالهن يوما من الأيام، ليحرمن من هذا الحق البسيط الذي ينتظر قرارا عاجلا من السلط الجهوية والادارة الجهوية للنقل.

هذا وطالب متساكنو عمادة الانصارين خلال نفس الزيارة، بتركيز روضة اطفال تستقبل ابناءهم الصغار وتساعد على تأهيلهم تأهيلا سليما واكتشاف قدراتهم وميولاتهم وإمكانياتهم، ودعمهم لاكتساب مهارات مع تدعيم تجهيزات نادي الشباب الريفي.

من جهته، أوضح والي منوبة، محمد شيخ روحه، لـ"وات" ، انه سيحرص وبصفة عاجلة، على تامين النقل المدرسي لابناء التجمعات الريفية شبه المعزولة بالانصارين، وذلك بالتنسيق مع الادارة الجهوية للنقل.
واضاف انه، تم منذ بداية السنة الدراسية، التركيز على هذا الجانب عبر جلسات متابعة مع جميع الاطراف، وبتحديد المناطق التي تشهد نقصا أو عدم توفر وسائل النقل المدرسي، وأيضا تحديد عدد التلاميذ المعنيين قصد إبرام اتفاقيات مع المهنيين لتأمين نقل التلاميذ في المناطق التي يتعذر فيها تدخل مصالح شركة نقل تونس.