سياحة: إطلاق مشروع "فيلمدينة" يوم 23 أكتوبر 2021 لتنشيط مدينة تونس العتيقة

Publié le Mardi 19 Octobre 2021 - 22:17
قراءة: 1 د, 26 ث
      
وات - سيتم يوم السبت 23 أكتوبر 2021 إطلاق مشروع "فيلمدينة"، الذّي يقترح نشاطات سياحيّة بالمدينة العتيقة لتونس خلال فترات عطلة نهاية الاسبوع بالنسبة للاشهر الستة القادمة.
بدعم من مشروع "النهوض بالسياحة المستديمة" للوكالة الالمانية للتعاون الدولي وبقيادة المجموعة الاقتصادية "مدينتي".


وستوفر مبادرة "فيلمدينة" للزائرين تجارب سياحيّة من خلال تنظيم زيارات ثقافية وعروض رقص تقليدي وعديد النشاطات المبرمجة الأخرى لتنشيط عطلة نهاية الاسبوع بالمدينة.

العروض الاولى من المشروع، التّي ستنظم يوم 23 أكتوبر 2021، بالمدينة العتيقة ستكون متعلقة برحلة البحث عن الكنز باشراف جمعيّة "قرطاجينة" وورشة الصناعات التقليدية "دويت" المؤسسة الناشئة التونسيّة، المهتمّة بدعم الصناعات التقليدية.
وأحدث مجمع "مدينتي"، في إطار الترويج لمدينة تونس. وانطلق المجمع بالتعاون مع البنك الاوروبي لإعادة الإعمار والتنمية منذ سنة 2017 وهو ممول من قبل الاتحاد الاوروبي ويعمل على تجميع عدد من حرفي الصناعات التقليدية وأصحاب المطاعم والمكتبات وأصحاب دور الضيافة ...بغاية بعث حركيّة اقتصادية واجتماعية بالمدينة.

مدينة تونس العتيقة قلب العاصمة النابض


تغطي المدينة العتيقة 270 هكتارا وهي ثرية ب12 قرن من التاريخ وتتميّز بشبكة من الطرقات والأزقة تربط بين دور ذات فناءات متلاصقة جنبا إلى جنب. وتمّ تصنيف المدينة منذ سنة 1979 على قائمة التراث العالمي من قبل اليونسكو. وتعرف مدينة تونس، أيضا، بثراء المعالم المقدرة عددها ب670 معلما وهي تمثّل شهادة نادرة على التخطيط الحضري الاسلامي وتتضمن معالم دينية -جوامع ومساجد ومقامات- ومدارس قديمة.

ويعتبر مشروع "النهوض بالسياحة المستديمة برنامج مشترك للاتحاد الأوروبي في تونس تمّ إطلاقه في إطار برنامج "تونس وجهتنا" والوزارة الفدرالية الالمانية للتعاون الاقتصادي والتنمية. وتمّ تنفيذ المشروع من قبل وكالة التعاون الالماني تونس بالشراكة مع وزارة السياحة والصناعات التقليدية وهو يهدف إلى توضيح الرؤيا بالنسبة للفاعلين المحليين وخلق حركية ثقافية وسياحية واقتصادية جديدة بمدينة تونس.