تتويج الكاتبة التونسية حياة الرايس بجائزة "رائدات الادب والابداع" الدولية

Publié le Mardi 19 Octobre 2021 - 15:06
قراءة: 1 د, 24 ث
      
وات - احتفالا باليوم العالمي للكاتبات الذي يصادف يوم 17 اكتوبر من كل سنة منحت اكاديمية التميز بالهند بالشراكة مع المركز الثقافي العربي الهندي بالجامعة الملية الاسلامية بنيودلهي جائزتها التقديرية الدولية "جائزة رائدات الادب والابداع" للكاتبة التونسية حياة الرايس وذلك "تقديرا لجهودها في اثراء اللغة العربية وآدابها ودورها البارز في نشر ثقافة السلام والتسامح واسهاماتها الادبية وانتاجاتها الثقافية".




وعبرت الكاتبة التونسية حياة الرايس في تصريح اليوم الثلاثاء لوكالة تونس افريقيا للانباء عن "عميق اعتزازها بهذه الجائزة الهندية فهي ذات نكهة خاصة لكونها اعتراف بمثابرة الكاتبة العربية في مجال الثقافة والفكر وقدرتها على معانقة الابداع عبر الكتابة لايصال رسائل المحبة والسلام والتعايش بين الاديان والحضارات من خلال الثقافة كجسر للتواصل الانساني والتضامن بين الافراد والشعوب ".
واكدت حياة الرايس في جانب اخر "ان اسناد الجائزة تم عن بعد عبر منصة "زوم" بحضور رئيس الجائزة ورئيس اكاديمية الهند للتميز صابر وناس وايضا الدكتورة عائشة بنور الكاتبة والروائية الجزائرية وذلك على اثر مشاركتها في ادارة جلسة الملتقى الدولي الثاني لرائدات الادب والابداع ومناقشة اشكاليات الكتابة النسائية العربية بحضور عدد من الكاتبات من المنطقة العربية على غرار ماجدة الموسوي من العراق ونهى عفونة العايدي من فلسطين وملكة الفاضل عمر من السودان ".
وحياة الرايس المقيمة حاليا بباريس قاصة وشاعرة وروائية وكاتبة مسرح وباحثة صدرت لها العديد من المؤلفات على غرار "ليت هندا"سنة 1991 و"جسد المراة : من سلطة الانس الى سلطة الجن" سنة 1995 و"المراة ,الحرية ,الابداع" الصادر عن مركز البحوث والدراسات والتوثيق والاعلام حول المراة سنة 1992 الى جانب روايات "سيدة الاسرار" و"عشتار" و"بغداد وقد انتصف الليل فيها " وغيرها من المؤلفات اما اخر اصداراتها فنجد دراسة فكرية ومجموعة بحوث حول المراة بمقاربات جندرية بعنوان "الجسد المسكون والخطاب المضاد".